أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

خرجت بنزهة مع كلبها.. فقتلتها عشرات كلاب الصيد

كان هناك رحلة صيد قريبة
الشرطة جمعت عينات من 93 كلباً
قتلتها عشرات كلاب الصيد شمال فرنسا
كانت السيدة تتنزه مع كلبها

نزهة في البرية برفقة كلبها، أسفرت نهاية الأمر عن مصير مروع لامرأة فرنسية في إحدى الغابات شمال فرنسا، وذلك بعد أن هاجمتها مجموعة من كلاب الصيد، ومزقت جسدها بعشرات العضّات القاتلة في كل مكان منه، وتركتها بعد ذلك جثة هامدة غارقة في دمائها. وفقاً لما أعلن عنه مصدر قضائي محلي في البلاد.


وفي تفاصيل الحادثة بحسب ما نشره موقع سكاي نيوز، فقد أفاد سواسون فريديريك تران، المدعي العام الفرنسي خلال بيان رسمي، أن الضحية امرأة بعمر الـ29 عاماً، كانت قد لقيت حتفها في غابة ريتس، الواقعة شمال البلاد على بعد 150 كيلومتراً تقريباً من الحدود الفرنسية البلجيكية. وأكد فريديريك تران، أن سبب الوفاة ناجم عن عدد كبير من عضّات الكلاب القاتلة في الجزء العلوي والسفلي من جسدها، كما أن هنالك عضات أخرى خطيرة كانت في الرأس والوجه.


وفي بيان النيابة العامة الفرنسية، أوضحت أنه تم أخذ عدد من العينات بعد الهجوم الشرس من قرابة الـ93 كلب صيد، كانوا يشاركون في رحلة صيد مع مُلّاكهم في منطقة قريبة من مكان الحادثة، حتى يتم معرفة أي منهم شارك في الهجوم. وأكدت النيابة العامة بأن العضّات جاءت قبل وبعد مقتل المرأة الضحية. كما أشار البيان إلى أن الضحية كانت حاملاً وقت وفاتها، وأنها حاولت الاتصال بزوجها خلال قيامها بنزهة مع كلبها، لتخبره بأن هناك كلاب خطيرة في المكان تهدد حياتها.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X