أسرة ومجتمع /تحقيقات الساعة

يوم الرجال الدولي.. تكريم لمن ينشرون الوعي الإيجابي

جاء يوم الرجال الدولي، من أجل تكريم وتعزيز دور الرجل في المجتمع وتسليط الضوء على مساهمة الرجال في الحياة على الأرض، وكذلك لإلقاء الضوء على أولئك الرجال الذين يمكنهم نشر الوعي الإيجابي حول العديد من القضايا التي تهم الرجل على الصعيد العالمي. ويأتي هذا اليوم تشجيعاً للرجل على إجراء نقاشات ومحادثات، وبصورة أكثر انفتاحاً، حول العديد من القضايا، مثل الصحة العقلية للرجل ومعدلات الانتحار لديه وأسبابه، و«النهوض ومواصلة الحياة بقوة»، باختصار، هذا اليوم مكرس للرجل الذي يحتاج إلى الدعم.

 

الرجال أكثر انتحاراً

ومن المعروف، على الصعيد العالمي ولأسباب مختلفة، أن الرجل هو الأكثر إقداماً على الانتحار، خصوصاً لمن هم دون سن 45 عاماً، وفقا لمنظمة «كالم» الخيرية، والاسم اختصار لـ«الحملة ضد الحياة البائسة» (كامبين أغينزت لايف ميزرابل).
ففي بريطانيا، ينتحر 84 رجلاً كل أسبوع، أي بمعدل 12 رجلاً يومياً، وفقاً لما جاء في صحيفة «إندبندنت» البريطانية.
وأشارت الصحيفة إلى أن متوسط انتحار الرجال في بريطانيا يزيد بنحو ثلاثة أضعاف على متوسط انتحار النساء.
أما سبب اختيار هذا اليوم، فلأنه يتصادف مع يوم ميلاد والد الدكتور جيروم تيلوكسينغ، الطبيب من ترينيداد وتوباغو، وهو الذي أعاد إطلاق هذا اليوم العالمي مجدداً عام 1999.
وبالرغم من أن هذا اليوم موجود منذ عقود، إلا أن كثيراً لا يدرون أو لا يدركون أن هناك يوماً عالمياً للرجل، بينما يعتقد كثيرون أنه موجود بسبب وجود يوم عالمي للمرأة فقط، الذي يتم الاحتفال به في الثامن من مارس من كل عام.


هدف الاحتفال بالرجال

الهدف من اليوم الدولي للرجال هو الاحتفال بالقدوة الإيجابية للذكور، وزيادة الوعي بقضايا الرجال.
وتشمل هذه الموضوعات مثل الصحة العقلية، والذكورة التامة وانتشار الذكور.
في وقت سابق من هذا العام، تم الكشف عن أن حالات الانتحار الذكور في المملكة المتحدة قد انخفضت إلى أدنى معدل لها منذ أكثر من 30 عامًا.
يتزامن يوم الرجال العالمي مع نوفمبر، الذي يتضمن الرجال الذين يقومون بتنمية شعر الوجه في محاولة لتعزيز المحادثات حول الصحة العقلية للرجال، والوقاية من الانتحار، وسرطان البروستاتا وسرطان الخصية.
وقال الدكتور تيلوكسينج: «إن الاحتفال باليوم الدولي للرجال جزء من ثورة حب عالمية».
«يتم الاحتفال باليوم الدولي للرجال على أساس سنوي من قبل أشخاص من جميع مناحي الحياة، والذين يدعمون الجهود المستمرة لتحسين الحياة، وتضميد القلوب الشحيحة، والبحث عن حلول للمشاكل الاجتماعية، وإصلاح العقول المضطربة، وإصلاح المنبوذين الاجتماعيين ورفع مستوى الخلل الوظيفي

 

موضوع يوم الرجال هذا العام

موضوع اليوم العالمي للرجال 2019 هو: «إحداث فرق للرجال والأولاد».
أوضح وارويك مارش، منسق internationalmensday. co. uk، الإلهام وراء الفكرة المختارة لهذا العام.
وقال «نريد تعزيز الحاجة إلى تقدير الرجال والأولاد ومساعدة الناس على إجراء تحسينات عملية في صحة الرجل والصبي ورفاههما».
«يشجع اليوم العالمي للرجال الرجال على القدوة. يحتاج الأولاد إلى نماذج إيجابية من الذكور. يحتاج مجتمعنا الأوسع أيضًا إلى نماذج إيجابية من الذكور. هذه هي أفضل طريقة لإنشاء مجتمع عادل وآمن يتيح للجميع فرصة الازدهار».

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X