أسرة ومجتمع /شخصية اليوم

المصرية بسملة حسن بطلة العالم في الكاراتيه

حصلت بسملة محمود حسن على لقب بطلة العالم في الكاراتيه، التي أقيمت في تشيلي بأمريكا الجنوبية، وأصبحت بنت الشرقية بطلة العالم لعام 2019.
ولم تكن هذه أول ميدالية ذهبية في بطولات دولية، وبسملة من منطقة البحر، بمدينة «ههيا» بالشرقية، عمرها 16 عاماً، في الصف الثاني الثانوي الأزهري، تتمرن منذ طفولتها صباحاً ومساءً، وتتناول الطعام الصحي حتى تصل إلى هذا اللقب، بالإضافة إلى دعم مدربها وناديها «ههيا» الرياضي.

بطولات دولية شاركت فيها بسملة

بسملة حسن بطلة العالم في الكاراتيه


لعبت بسملة خمس مباريات، وفازت في كل مباراة، مما كان يعطيها دافعاً لتحقيق اللقب، ورفع علم مصر في المباراة النهائية، وفوزها بلقب بطلة العالم.
وأكدت بسملة إنها تحرص على تحقيق التفوق الدراسي، كما تتفوق رياضياً، فقد تفرغت الفترة الماضية تماماً للبطولة، وانقطعت عن الدراسة والدروس، ووعدها مدرسوها بأن يتم شرح كل ما لم تلحق به مع زملائها؛ بسبب تفرغها للبطولة، موضحة أنها تمنى أن تلتحق بكلية التربية الرياضية، وأن يكون لها مشروع خاص بها؛ بفتح أكاديمية تدريب للكاراتيه؛ لكي تمارس هوايتها المفضلة إلى قلبها.


وعن البطولات التي شاركت فيها، أكدت بسملة أنها شاركت في العديد من البطولات الدولية، منها 4 بطولات دولية، في المغرب وكرواتيا وتركيا وقبرص، وحصلت على ميداليتين ذهبيتين في بطولة المغرب، وبطولة العالم التي انتهت منذ أيام، ولم تتوقع الاستقبال الشعبي من أهالي «ههيا»، والزفة التي أعدها لها النادي والأهالي.


وقالت إنها تمارس اللعبة منذ أن كانت تلميذة بالصف الأول الابتدائي، ألحقتها أسرتها بنادي «ههيا» الرياضي، ووضعت لها هدفاً وحلماً بالتفوق في الكاراتيه، وأن تكون بطلة عالم، وتحرص على التدريب في الصباح والمساء في النادي، مع المحافظة على الوزن المناسب للعبة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X