لايف ستايل /تدبير منزلي

أفضل الاماكن السياحية في الاردن

افضل الاماكن السياحية في الاردن
عجلون
قلعة شوبك
محمية شوماري للحياة البريَّة
محمية الموجب الطبيعيَّة

الأردن هو أرض الثقافة والمناظر الطبيعيَّة الخلابة؛ تحتفظ هذه المملكة العربية الصغيرة ضمن حدودها، بمواقع ترجع إلى عصور قديمة، وتعدُّ من بين المواقع الأكثر استثنائيَّةً في العالم، ومنها مدينة البتراء الورديَّة، وبقايا جرش، وآثار القصور الأمويَّة التي بُنيت في عمق الصحراء. في الآتي، لمحة عن أفضل الأماكن السياحية في الأردن:


قلعة شوبك

قلعة شوبك عبارة عن مبنًى محصّن مهيب


تقع قلعة شوبك على بعد حوالى 30 كيلومترًا شمالي مدينة البتراء، وهي عبارة عن مبنًى محصّن مهيب، يربض على قمَّة تلّ يُشرف على مناظر لافتة من كلِّ جانب منه. إلى المسار المطروق، يتأثَّر الزائرون بمشاهدة بقايا القلعة المحاطة بمناظر طبيعيَّة بريَّة. بجوار مدخل القلعة، يقع صرح الصليبيين الديني، وفي الطريق المؤدي إلى مدخل القلعة يمكن رؤية نقوش من العصر المملوكي. هناك العديد من الآبار داخل جدران القلعة، وأحد الكنوز هو الممرّ السرِّي لأكثر من 375 خطوة تنحدر إلى مصدر المياه، الذي كان يضمن للقلعة إمدادات مياه الشرب حتَّى أثناء فترات الحصار. يمكن النزول من الداخل، ثمَّ المرور عبر الممرِّ تحت الأرض، حتَّى يصل الزائر إلى الطريق الرئيس أسفل القلعة. يُنصح بالمشي بحذر، لأنَّ الأرض في بعض الأماكن ضيِّقة وزلقة، مع التزوُّد بمصباح لأنّ الممر مظلم تمامًا.


محمية شوماري للحياة البريّة


تقع المحميَّة على حافة الصحراء الشرقيَّة للأردن، على بعد بضعة كيلومترات من محميَّة الأراضي الرطبة بأزرق، وتغطي 22 كيلومترًا مربعًا. تأوي المحميَّة المها العربي، وهو ظباء أبيض مستوطن  في شبه الجزيرة العربيَّة، وكان واجه صيدًا قاسيًا، وكاد أن يصل إلى حافة الانقراض في حوالى سنة 1920. في سنة 1975، افتتحت "الجمعيَّة الملكيَّة لحماية الطبيعة" محمية شومري، بهدف إعادة إدخال الحيوان في المنطقة. حقَّق برنامج الشومري نجاحًا غير مسبوق، وفي سنة 2002، تم نقل بعض المها إلى وادي رم، لإعادة الاندماج تدريجيًّا في بيئتها الطبيعيَّة. اجتذب هذا المشروع اعترافًا عالميًّا بإعادة إدخال الأنواع المنقرضة، وهي المها العربية، إلى البريَّة. وهناك العديد من أنواع الحياة البريَّة في "شومري"، بما في ذلك النعامة والغزال والحمار البرِّي وغيرها، ما يجعلها من زيارتها تحمل إفادةً تعليميَّة ومغامرةً لأيّ مستكشف فضولي.


عجلون


في رحلة قصيرة إلى الغرب من جرش عبر غابات الصنوبر وبساتين الزيتون، يصل الزائر قلعة عجلون المعروفة أيضًا بقلعة ربد، وهي مثال على العمارة الإسلاميَّة. تُهيمن القلعة على امتداد واسع من شمال وادي الأردن، وتشمل الميزات الرئيسة للقلعة، الخندق وجسر السحب عند المدخل الرئيس والبوَّابة المحصنة والبرج القاتم في الجنوب وأربعة أبراج على طول محيط القلعة. تخفي القلعة أيضًا متاهة من الممرَّات المُغطَّاة، والسلالم الحلزونيَّة، والسلالم الطويلة، والغرف المستخدمة لتناول الطعام، وغرف النوم، والاسطبلات، بالإضافة إلى مناطق خاصَّة مجهزة بحوض صغير من الحجر ونوافذ مع شقوق. وهناك أيضًا متحف صغير يحتوي على مجموعات من الأشياء القديمة.


محمية الموجب الطبيعيّة

محمية الموجب هي أدنى محميَّة طبيعية في العالم، تمتاز بمناظرها الخلَّابة، بالقرب من الساحل الشرقي للبحر الميت

 


محمية الموجب هي أدنى محمية طبيعيَّة في العالم، تمتاز بمناظرها الخلَّابة بالقرب من الساحل الشرقي للبحر الميِّت. تقع المحمية داخل وادي مجيب العميق، الذي يدخل البحر الميت على ارتفاع 410 مترًا تحت مستوى سطح البحر. يمتدُّ الاحتياطي إلى جبال الكرك ومأدبا من الشمال والجنوب، حيث يصل ارتفاعه إلى 900 متر فوق مستوى سطح البحر في بعض الأماكن. هذا التباين في الارتفاع البالغ طوله 1300 متر، بالإضافة إلى تدفُّق مياه الوادي على مدار العام من سبعة روافد، يعني أنّ وادي الموجب يتمتع بتنوُّع حيوي رائع لا يزال قيد الاستكشاف والتوثيق. هناك، سُجِّل حتَّى اليوم أكثر من 300 نوع من النباتات، و10 أنواع من الحيوانات آكلة اللحوم، والعديد من أنواع الطيور الدائمة والمهاجرة. يصعب الوصول إلى بعض المناطق الجبليَّة والوادي النائية، وبالتالي توفَّر ملاذات آمنة للأنواع النادرة من القطط والماعز والحيوانات الجبلية الأخرى.

شاهدوا أيضاً:أفضل 10 أماكن سياحية في السعودية

 

تابعوا أيضًا:

سياحة في نيودلهي

شنغهاي لؤلؤة السياحة في الصين

أفضل مكان للسفر لمدة أسبوع

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X