أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

إعدام 16 شخصًا قتلوا طالبة حرقًا بـ«الكيروسين» في بنغلاديش

دفعت حياتها ثمناً لشجاعتها لكن قتلتها سيعدمون جميعاً
الآلاف شاركوا بجنازة المراهقة نصرت قبل أشهر
نصرت في لحظاتها الأخيرة بالمستشفى
احتجاجات شعبية طالبت بإعدام المدير المتحرش وقتلتها
شقيق نصرت يبكيها

جرائم التحرش بالطالبات في المدارس من قبل مدرسين ومدراء وموظفين تحدث في دول كثيرة حول العالم، وتطالب الجمعيات الحقوقية بتشريع قوانين رادعة ووقائية وقاسية ضد المتحرشين والمدافعين عنهم، خاصةً بعد ارتفاع التحرش في بلدان كثيرة على رأسها: الهند وبنغلاديش.


وقال مسؤولون اليوم الخميس إن محكمة قضت بإعدام 16 شخصاً، بينهم مدير مدرسة، بعد إدانتهم بحرق مراهقة حتى الموت في مدرستها في بنغلاديش، بعد ستة أشهر من اتهامها للمدير بالتحرش الجنسي بها، حيث قاموا بسكب الكيروسين عليها وأضرموا النار بها، وفق موقع «البيان».


وقال المدعي العام حافظ أحمد إن محكمة خاصة معنية بالجرائم المتعلقة بمنع قمع النساء والأطفال أصدرت الحكم بحق مدير المدرسة «سيراج أود دولة» ومعاونيه بعد إدانتهم بقتل الفتاة نصرت جاهان « 19 عاماً» في منطقة فيني بشرق بنجلاديش.
وقد توفيت جاهان في مستشفى دكا في العاشر من أبريل الماضي، بعد خمسة أيام من تعرضها لهجوم في مدرسة سوناجازي، مما أثار غضباً واسعا ًضد التحرش الجنسي.


وقال المحقق بانج كومار ماجومدير إن اثنتين من زميلاتها قاما باصطحابها إلى سطح المدرسة حيث طلبا منها سحب القضية التي أقامتها ضد المدير.


وعندما رفضت، قام خمسة أشخاص بسكب الكيروسين عليها وأضرموا النار بها.


وتوصل المحققون إلى تورط 16 شخصاً في عملية القتل، وطالبوا بتوقيع عقوبة الإعدام بحقهم.


وأشار المحققون إلى أن المدير خطط لواقعة القتل وهو في السجن، عقب أن تم إلقاء القبض عليه في أواخر مارس الماضي عندما تقدمت أسرة الفتاة بشكوى ضده تتهمه فيها بالتحرش الجنسي بابنتها.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X