أسرة ومجتمع /شباب وبنات

للبنات.. عادات يومية تؤدي للإصابة بالسرطان

تناول السكريات
إدمان الهاتف المحمول

هناك العديد من العادات التي لا خلاف حول آثارها السلبية على صحتنا وحياتنا الصحية، خاصة تلك التي يتضمَّنها نظامُ حياة الفتيات بشكل خاص والتي أثبتت الأبحاث الصحية دورها بشكل أو بآخر في الإصابة بالأمراض ومنها السرطان. من بين تلك العادات التدخين مثلاً، تناول الوجبات السريعة والعديد من العادات السيئة التي تسبب الضررَ. المرشدة الصحية «مها العمري»، تطرقت إلى أهم تلك العادات اليومية السيئة في النقاط التالية...

 

عادات مضرة بالفتيات

 

إدمان الهاتف المحمول

lhtf.png

الهواتف المحمولة صارت جزءاً لا يتجزأ من حياتنا اليومية، نضعها على السرير بجانبنا أو نضعها في جيوبنا، وخصوصاً الجيب القريب من منطقة الصدر. حتى إذا كنتِ لا تستخدمين الهاتف المحمول، فإنه يُصدر إشعاعات قد تضرُّ بجسمك، لذلك احرصي على أن يكون الهاتف بعيداً عنك وقت النوم، أو في العمل، أو حتى في الأوقات التي لستِ بحاجة للهاتف فيها.


الإفراط في تناول السكريات

lskr.png

لا نستغني عن الأطعمة والمشروبات السكرية، ولكن كما نعلم فإن الخلايا السرطانية تتغذى على السكريات بطريقة كبيرة للغاية، وابتعادك عن السكريات قدر المستطاع يحمي الجسم من أي ضرر محتمل.


السهر والعمل ليلاً

lshr_0.jpg

هناك بعض الدراسات التي تؤكِّد أن العمل  أثناء فترة الليل يزيد من احتمال الإصابة بسرطان الثدي، إذ يعتقد الخبراءُ أن إعاقة هرمون الـ «ميلاتونين» الذي يفرزه الجسم خلال النوم ليلاً، يزيد خطر الإصابة السرطان.


الجلوس لفترات طويلة

ljlws.jpg

أثبتت الأبحاث أن الأشخاص الذين يمارسون نشاطاً رياضيّاً هم أقل عرضة للإصابة بالسرطان، وخصوصاً سرطان القولون، مقارنة بالذين لا يمارسون أي نشاط رياضي على الإطلاق.


المنتجات الوقائية والتجميلية

mntjt.jpg

 بعض الأنواع من المنتجات التجميلية والوقائية التي قد تحتوي على نسب عالية من بعض المواد المُضِرَّة بشكل كبير للبشرة، فاستمرارية استخدامها تجعل البشرة مُعَرَّضَة للإصابة بالسرطان، لذا احرصي على انتقاء الأدوات الوقائية والتجميلية التي تحتوي على مكونات غير مصنَّعة وكيميائية.


شم البخور وروائح الاحتراق

lbkhwr.jpg

 من أكثر أمراض السرطان المنتشرة في الوطن العربي سرطانات الجهاز التنفسي، لأننا نعتمد بشكل كبير وواضح على إحراق البخور وإشعال الحطب والفحم من أجل الزينة والتدفئة وتعطير المكان، في المقابل، استنشاق مثل تلك الروائح ينعكس بصورة سلبية على صحتنا.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X