أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

وفاة طفل برصاصة طائشة من بندقية والده

خرطوش
خرطوش
خرطوش

استغل طفل عمره 12 سنة وجوده بمفرده داخل منزل أسرته في قرية أبنود بقنا، وأمسك بالبندقية الخرطوش يلهو بها ولم يفطن الطفل أن البندقية بداخلها عيار ناري تركه والده فيها، وخلال ضغط الطفل على زناد البندقية بالخطأ استقر العيار في جسده وقت أن كانت فوهة البندقية موجهة إلى صدره فتوفي في الحال.


أصيب جيران الطفل «محمد» بالهلع فأسرعوا ناحية منزل أسرته فوجدوه جثة هامدة، فأبلغوا أسرته بالحادث فحضرت بعد دقائق لتفاجئ بالواقعة وعثر على الطفل جثة هامدة وبجانبه البندقية وعليها آثار دماء الطفل، وحضر فريق من المباحث إلى مكان الحادث، وعاين مسرح الواقعة وتبين وفاة الطفلة برصاصة في صدره وشُوهد يرتدي ملابسه كاملة.


وقال والد الطفل في محضر الشرطة إنه ترك بندقيته في غرفة منزله، كما ترك سهواً بداخلها عيارًا ناريًا وذهب إلى الحقل، وتلقى اتصالًا هاتفيًا من جيرانه بأنهم عثروا على نجله جثة هامدة داخله منزله فأسرع إلى المنزل وتأكد أن نجله كان يلعب في البندقية وتسببت في وفاته.


قررت النيابة العامة انتداب الطب الشرعي لتشريح جثة الطفل لبيان أسباب الوفاة، وكلفت المباحث بإعداد تحرياتها في الحادث، وحققت النيابة العامة مع والد الطفل بتهمة حيازة بندقية خرطوش وزخائر دون ترخيص، وقررت إخلاء سبيله على ذمة التحقيق في القضية بضمان مالي.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X