أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

مشهد مرعب ..شبح يخرج من المستشفى على مقعد متحرك!

مقعد متحرك يمشي لوحده
المقعد المتحرك

رصدت كاميرات المراقبة في معهد الدراسات الطبية العليا في مدينة شانديغار الهندية، مشهدًا غريبًا ومثيرًا للرعب، لمقعد متحرك بدأ فجأة بالحركة تلقائيًّا واتجه نحو هدف ما وكأنه "يعرفه بدقة".
وبحسب صحيفة " الديلي ميل"، فإنّ المقعد ذي العجلات، المخصص لنقل كبار السن والمرضى، كان ساكنًا في إحدى الزوايا بجانب مقعدين آخرين، ثم تزحزح فجأة من مكانه، متحركًا إلى الخلف قليلًا، قبل أن ينطلق "بثقة نحو الدرج إلى حديقة المستشفى، فيما وقف أحد الحراس يراقب ما يحدث في ذهول.

شاهدوا أيضاً:نصائح للتخلص من الأفكار السلبية

 


حاول العاملون في المستشفى تفسير هذه الظاهرة الغريبة التي وقعت يوم 19 سبتمبر، وعزاها أحدهم إلى رياح حركت المقعد، لكنّ المكان مغلق كما رد أحد المتشككين، فيما رأت رواية أخرى أنّ شبحًا انطلق بالكرسي هربًا من المستشفى، وقيل إنّ الكثير من الحراس في هذا المستشفى يتهيبون نزول الظلام تخوفًا من شبح يهيم في المكان.

وقال خبراء لا يمكننا التسليم بأنّ المقعد قد استيقظ فجأة من تلقاء نفسه، وتحرك ذاتيًّا بشكل "واعِ"، أو بمساعدة "شبح" مثلًا، فهل كان المقعد "مسيّرًا"؟ رواية أخرى تفسّر الحركة الذاتية للمقعد.
لكن إذا ثبت أنّ المقعد لم يكن مزودًا بوسيلة ما، خارجية منحته "نعمة" الحركة، فلن يتبقى أمامنا سوى التسليم بوجود "شبح" قرر تغيير مكان إقامته، أو ربما زائر من الفضاء يحاول التواصل معنا.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X