أسرة ومجتمع /ثقافة وعلوم

الأمير خالد الفيصل يزور جناح الإمارات في مهرجان سوق عكاظ

زار الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، جناح دولة الإمارات العربية المتحدة المشارك في النسخة الـ 13 من مهرجان "سوق عكاظ" المقامة فعالياته حالياً في مدينة الطائف بالمملكة العربية السعودية. وتجول في أرجاء الجناح يرافقه الشيخ شخبوط بن نهيان آل نهيان سفير الإمارات لدى المملكة العربية السعودية وعدد من الوزراء والمسؤولين والمثقفين ورؤساء الوفود المشاركة في سوق عكاظ، حيث تعرف سموه على ما يقدمه الجناح من معروضات تراثية وصناعات تقليدية وغيرها من عناصر التراث الإماراتي المادي وغير المادي.

الأمير خالد الفيصل في مهرجان سوق عكاظ


واسمتع الأمير خالد الفيصل خلال جولته في أركان جناح الإمارات إلى شرح مفصل عن القرية التراثية التي تقام كجزء من جناح دولة الإمارات وتعكس صورة مشرقة عن الماضي العريق لدولة الإمارات، وتجسد حياة الآباء والأجداد، وتسلط الضوء على أهم الحرف والصناعات التي كانت سائدة في ذلك الوقت، كما يضم جناح الإمارات ركناً للأسر المنتجة تعرض مجموعة من الأعمال اليدوية المبدعة والتي تقوم على استثمار طاقات الأسر ومواهبهم في الارتقاء بأفكارهم من خلال صناعة منتجات جديدة.

وتعليقًا على الزيارة، قالت نورة بنت محمد الكعبي وزيرة الثقافة وتنمية المعرفة: "تشرفنا اليوم بزيارة الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة لجناح دولة الإمارات في مهرجان سوق عكاظ، وهي الزيارة التي اكتملت بها سعادتنا للمشاركة في هذا الحدث الثقافي العريق الذي يستدعي سنويًا تاريخنا وتراثنا العربي المشترك، وفرصة لتعزيز أواصر العلاقات بين شعبينا وترسيخ تلك القيم العليا للأخوة والتعاضد في نفوس أجيالنا الصاعدة. وهذا ما نسعى لتأكيده من خلال ما يقدمه جناح دولة الإمارات من تراث وعادات وتقاليد وفنون وصناعات يدوية، وغيرها من العناصر الثقافية التي تجمعنا مع محيطنا العربي الشاسع وتضيف إلى قيمته التراثية العليا بما تتميز به من لمسات محلية."
 

جناح دولة الإمارات في النسخة الـ 13 من مهرجان "سوق عكاظ"



وأضافت نورة الكعبي: "تجسد ممشاركتنا في مهرجان "سوق عكاظ"، عمق العلاقات الأخوية والتاريخية الممتدة مع الشقيقة المملكة العربية السعودية على جميع المستويات وذلك نابع من قيم الأخوية التي حرص على تنميتها في نفوسنا الوالد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رحمه الله.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X