أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

سحلية ضخمة تتسبب بإصابات خطيرة لزوجين وتقتل كلبهما بمعركة دامية

طواقم الإنقاذ نقلت الزوجين بالطائرة
قد تأكل أبناء جنسها أحياناً
الغوانا سحلية خطيرة وضخمة
الكلب الذي قتل في المعركة مع الغوانا
سحلية الغوانا

أن تعيش في أستراليا، يعني أن تكون مهيئاً لمواجهة المفترسات الخطيرة بشكل يومي، مفترسات قد لا يوجد منها في كل أنحاء العالم سوى في حديقة منزلك الأمامية. ومؤخراً، هاجمت سحلية «غوانا» ضخمة وخطيرة منزل عائلة أسترالية في ولاية «كوينزلاند»، ودخلت في معركة دامية مع كلبهم، أسفر هذا الهجوم عن إصابة عدد من أفراد العائلة ومقتل الكلب.

ووفقاً لما نقله موقع «روسيا اليوم»، عن «إيه بي سي نيوز ABC News»، أن الرجل وزوجته وهما في العقد السابع من عمرهما، أصيبا بجروح خطيرة وسامة، بعد أن حاولا أن يفضا الشجار الذي اندلع بين سحلية الغوانا الضخمة وبين كلبهما. ومن جهة أخرى، يرجح عناصر فريق الإنقاذ أن الكلب هو من بدأ بملاحقة السحلية الخطيرة.

وبجسب وسائل الإعلام، فقد تسبب هذا الهجوم بمقتل الكلب خلال معركته مع الغوانا، بينما الرجل تعرض إلى تمزق واحتمالية كسر في ساعد يده اليُمنى. بالإضافة إلى أنه كان ينزف بشكل كبير ويعاني من آلام شديدة خلال نقله إلى المستشفى. بينما زوجته أصيبت بعدة جروح متباينة في أرجلها بسبب مخالب وأنياب السحلية الضخمة اللاحمة. إلا أنهما الآن في حالة صحية مستقرة بعد الهجوم.

ومن الجدير بالذكر، أن سحلية الغوانا الضخمة، من الممكن أن يصل طولها إلى أكثر من مترين، وهي شهيرة بعضتها السامة، حيث اكتشف العلماء أن السُمّ ليس أصيلاً فيها، بل يتكون بسبب البكتيريا التي تظل في فمها وأسنانها من بقايا فرائسها، ما يصنع سماً خطيراً للغاية يكفي لقتل فرائس كبيرة. كما أنها لاحمة شرسة تأكل أي شيء حتى أبناء جنسها أحياناً، وهي بالإضافة إلى ذلك كله صيادة ماهرة للغاية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X