أسرة ومجتمع /ثقافة وعلوم

رحلة التراث الإماراتي مع "أسبوع الشارقة" تختتم في سانت بطرسبرغ

اسبوع الشارقة في بطرسبرغ
اسبوع الشارقة في بطرسبرغ
اسبوع الشارقة في بطرسبرغ
اسبوع الشارقة في بطرسبرغ
اسبوع الشارقة في بطرسبرغ

بعد مشهد استثنائيّ دام لمدة أسبوع تلاقت فيه الحضارتين العربية والروسية، اختتمت إمارة الشارقة "أسبوع الشارقة" في مدينة بطرسبرغ، هذه الفعالية التي جالت فيها الإمارة بالثقافة والتراث الإماراتي العريق على هذه المدينة الروسية، استكمالاً لسلسلة "أيام الشارقة الثقافية في العالم"، التي تهدف إلى تبادل الخبرات والتجارب الثقافية والمعرفية والإنسانية مع المدن العالمية الصديقة، بتنظيم دائرة العلاقات الحكومية في الشارقة.

ومن خلال فعالياتٍ متنوعة، عرّفت الإمارة على امتداد الأسبوع، الجمهور الروسي على ملامح من الثقافة المحلية الإمارتية والعربية، عززت من خلالها العلاقات التاريخية التي تربط الثقافتين العربية والروسية، وسردت حكاية المنجز الحضاري والثقافي لإمارة الشارقة وما تقوده من جهود لافتة على صعيد العمل الثقافي والاقتصادي والسياحي.


ختام فعاليات "أسبوع الشارقة"

اختتام فعاليات اسبوع الشارقة في روسيا



أكد الشيخ فاهم القاسمي، رئيس دائرة العلاقات الحكومية في الشارقة، أن مشروع الشارقة الحضاري يرتكز في أساس علاقته مع مختلف مدن وثقافات العالم، على الحوار والتلاقي عبر المعرفة والإبداع والتراث، مشيراً إلى أن ما يربط دولة الإمارات العربية المتحدة والجمهورية الروسية تاريخ طويل من العلاقات المشتركة على مختلف الصعد، وما هذه المشاركة إلا تعزيزاً لأسس الروابط القوية التي تجمع كلا البلدين.

ويشار إلى أن "أسبوع الشارقة" أقيم بإشراف دائرة العلاقات الحكومية في الشارقة، ومشاركة دائرة الثقافة في الشارقة، ومعهد الشارقة للتراث، وهيئة الإنماء التجاري والسياحي في الشارقة، وهيئة مطار الشارقة الدولي، وإدارة متاحف الشارقة ودارة الدكتور سلطان القاسمي للدراسات الخليجية. وشارك في الحدث وفدٌ رفيع المستوى من إمارة الشارقة برئاسة الشيخ فاهم القاسمي، رئيس دائرة العلاقات الحكومية في الشارقة، وضمّ الشيخ فيصل بن سعود القاسمي، مدير هيئة مطار الشارقة الدولي، والدكتور عبد العزيز المسلم، رئيس معهد الشارقة للتراث، وعبدالله العويس، رئيس دائرة الثقافة في الشارقة، وعلي المري، رئيس دارة الدكتور سلطان القاسمي للدراسات الخليجية، وعدداً من ممثلي الدوائر المحلية المشاركة في أسبوع الشارقة.
يذكر أن إمارة الشارقة أطلقت "أيام الشارقة الثقافية في العالم" في العام 2002 ونظمت هذه السلسلة في العديد من المدن حول العالم، حيث شهدت مدينة ماينز الألمانية أولى حلقات هذه السلسلة.

التراث الإماراتي في روسيا

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X