فن ومشاهير /أخبار المشاهير

"حارة الضبع" تقفل بابها الأساسي عند الجزء التاسع وبسام الملا يحضر لعمل شامي جديد؟

من كواليس مسلسل باب الحارة
من كواليس مسلسل باب الحارة
عباس النوري وأيمن زيدان من كواليس العمل
صباح الجزائري من كواليس العمل
من كواليس مسلسل باب الحارة

لا يزال مصير مسلسل "باب الحارة" بنسخته الأساسية للمنتج بسام الملا حديث الكثيرين من رواد مواقع التواصل الاجتماعي وخصوصاً في ظل إنتاج نسخة ثانية من العمل الموسم الماضي من تأليف مروان قاووق، وإخراج محمد زهير رجب وإنتاج شركة "قبنض ميديا"، والتي لاقت انتقادات لاذعة وأصبحت حديث السوشال ميديا من هذه الناحية لابتعادها بشكل مطلق عن فكرة ومضمون العمل.
المعلومات التي حصل عليها "سيدتي نت" تفيد بأن المنتج بسام الملا لن ينجز الجزء العاشر من مسلسل "باب الحارة" بنسخته الأساسية المعروفة على الرغم من الاتفاق مع الممثلين وجاهزية النص الذي كتبه الدكتور فؤاد شربجي، وكان من المقرر أن يخرجه مؤمن الملا وجرت التحضيرات الفعلية له الموسم الماضي؛ حيث كان سيشهد انضمام نجوم جدد إليه، ومنهم سلوم حداد وصفاء سلطان ومهيار خضور وكرم الشعراني وغياب آخرين بالوقت ذاته، ومنهم عباس النوري ومصطفى الخاني.
ووفقاً للمعلومات فإن ابتعاد الملا عن باب الحارة بعد أن امتلكته شركة "قبنض" إثر قرار قضائي؛ لن يجعله يبتعد عن دراما البيئة الشامية؛ حيث إنه يقوم بالتحضير في الوقت الحالي لعمل شامي جديد بسرية تامة، ومن المتوقع أن ينطلق تصويره خلال الموسم الحالي في دمشق ليكون جاهزاً للعرض في رمضان 2020 على شاشة mbc التي يعقد معها الملا شراكة إستراتيجية امتدت طوال عرض مسلسل "باب الحارة"، والنجاح الكبير الذي لاقاه.
وبحسب المعلومات الحصرية التي حصل عليها "سيدتي نت" فإن اتجاه الملا للابتعاد عن "باب الحارة" جاء بعد دراسة لإمكانية تصويره في بيروت ودبي، ولكن هذا الخيار لم يكن مجدياً لدى شركة "ميسلون"؛ لأن العمل سيفقد خصوصيته الشامية وديكوراته الحقيقية عدا عن ارتفاع التكلفة الإنتاجية بشكل كبير، وهو ما جعل الملا يتجه لإنجاز عمل جديد مختلف. فهل يحقق النجاح الذي حققه "باب الحارة"، أم أنه سيمر مرور الكرام في زحمة المسلسلات الرمضانية.

 

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستقرام سيدتي
ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X