أسرة ومجتمع /مجتمع أون لاين

شاهد.. حديقة تقدم الـ«آيس كريم» للحيوانات بموجة الحرّ الشديدة في إيطاليا

دب قطبي يتناول مثلجات التفاح
الدببة لا توفر شيئاً من المثلجات
المثلجات والسباحة الحل الأمثل لمواجهة الحر
حل مثالي لمواجهة الحر
السُرقاط أو قط الصخور يتمتع بمثلجاته
دب بُني مع طبق كبير من آيس كريم الفواكه
درجات الحرارة في إيطاليا وصلت لـ40 درجة مئوية
مثلجات بالأسماك للدب القطبي

هذا العام 2019، يعتبر عاماً تاريخياً بالنسبة إلى كوكب الأرض عموماً؛ حيث يعتبر واحداً من أكثر الأعوام التي شهدت درجات حرارة مرتفعة منذ قرون طويلة. حتى إن القارة الأوروبية التي تُعرف بطقسها المعتدل أو البارد أحياناً كثيرة، عانى سُكّانها من دراجات حرارة غير مسبوقة أبداً، وصل بعضها إلى أكثر من 40 درجة مئوية. وبكل تأكيد ليس البشر وحدهم من يعانون من هذا الطقس الحارق. ومؤخراً انتشر مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي لحديقة تقدم الـ«آيس كريم» للحيوانات بموجة الحرّ في إيطاليا، وذلك حتى يتم التخفيف من معاناتها في هذا الحرّ الشديد.
ووفقاً لما نقله موقع «إنسايدر إديشن» الأمريكي، أنه بسبب موجة الحرّ الشديدة التي تضرب العديد من البلدان الأوروبية خلال الفترات الماضية، والتي أثرت بشكل كبير حتى على العديد من الحيوانات في حدائق هذه الدول المختلفة، التي لم تعتد سابقاً على درجات حرارة عالية بهذا القدر. قامت حديقة بتقديم الـ«آيس كريم» للحيوانات الموجودة فيها خلال موجة الحرّ في إيطاليا، وذلك بعد أن وصلت درجة الحرارة إلى قرابة الـ40 درجة مئوية.

مُثلجات بنكهات الفواكه المنعشة..

مثلجات

موجة الحرّ الشديدة، دفعت المسؤولين بإحدى حدائق الحيوانات الإيطالية -التي لم يتم ذكر اسمها أو بأي مدينة تتواجد- إلى التفكير بطريقة للتخفيف من سطوة الحرّ الشديد على الحيوانات التي تعيش فيها. وأخيراً توصلوا إلى فكرة ذكية و«منعشة»؛ وهي تقديم المثلجات بالفواكه لهذه الحيوانات.

ووفقاً لـ«إنسايدر إديشن»، فقد قام حُراس الحديقة والمسؤولون العاملون فيها بصنع مثلجات بنكهات مختلفة، مثل «البرتقال والكُمّثرى والجزر والكيوي والتفاح» وغيرها من الفواكه، وذلك من خلال وضعها في المياه وتجميدها حتى تتحول إلى قوالب ثلج من الفواكه البادرة، قبل تقديمها إلى الحيوانات، التي أقبلت عليها وأحبتها بشكل كبير وملحوظ.
ويظهر في مقطع الفيديو المصور، الذي نشره الموقع الأمريكي، حيوانات مثل الدببة والليمور والقردة وغيرها، وهي تستمتع بقوالب المثلجات بالفواكه المجمدة، التي أنعشتها في موجة الحرّ، وساعدتها على احتمال درجات الحرارة العالية جداً، خاصة أن هذه الحيوانات غير معتادة على هذا الطقس في الدول الأوروبية التي تتميز بطقس معتدل أو بارد في معظم الأحيان.

وزارة الصحة تحذر..

وزارة الصحة

وتابع الموقع أن وزارة الصحة الإيطالية كانت قد حذرت المواطنين من درجات الحرارة العالية خلال هذه الموجة، وهو الأمر الذي دفع المسؤولين وصُناع القرار في البلاد، إلى القيام برفع حالة التأهب إلى «المستوى الثالث»، والذي يُعرف بأنه أعلى مستويات حالات الطوارئ في إيطاليا؛ عندما يتعلق الأمر بارتفاع درجات الحرارة.
وبحسب ما نشرته صحيفة «نيويورك بوست»، فإن السلطات الإيطالية كانت قد أصدرت العديد من التعليمات للمواطنين في هذه الأجواء الحارقة، ومنها أن يلتزموا المكوث في بيوتهم خلال فترات النهار الأكثر سخونة، والابتعاد عن مناطق ازدحام السيارات؛ لتجنب التعرض للغازات السامة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X