أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

محاكمة وزير سابق بتهمة الاعتداء جنسيًّا على 3 من طالبي اللجوء

حكم على الوزير السابق سفين لودفيغسين البالغ (72 عاماً) بالسجن خمس سنوات

لا توجد كلمات مناسبة لوصف رجل استغل منصبه الرفيع ونفوذه مع أشخاص فقراء وطالبي لجوء لإشباع نزواته المريضة عبر الاعتداء الجنسي السافر عليهم بدون رحمة أو خجل.

وهذا الرجل حاكمه قضاء بلده قبل قضاء وعدالة السماء، وأصدرت عليه حكماً بالسجن مع الأشغال الشاقة.

حيث قضت محكمة نرويجية بسجن وزير سابق خمس سنوات، بعد أن أدين بارتكاب اعتداءات جنسية بحق ثلاثة من طالبي اللجوء خلال سنوات. الضحايا أبلغوا المحكمة أن الوزير منحهم وظائف وأماكن إقامة في مقابل «خدمات جنسية».



5 سنوات سجن



وذكرت وسائل إعلام محلية وأوروبية: أن القصة كشفت عندما أصدرت محكمة نرويجية حكماً بالسجن خمس سنوات على وزير سابق أدين بارتكاب اعتداءات جنسية بحق ثلاثة من طالبي اللجوء خلال سنوات، وفق ما أفاد الادعاء يوم الخميس (الرابع من يوليو2019».

وأدين سفين لودفيغسين البالغ (72 عاماً) باستغلال منصبه كحاكم مقاطعة، واستغلال الموقف الضعيف لثلاثة رجال يعاني أحدهم إعاقة ذهنية. وأصدرت المحكمة حكمها يوم الأربعاء (الثالث من يوليو2019) قبل أن يعلن يوم الخميس الفائت الرابع من يوليو-تموز، حسب «أ ف ب».

وارتكب الوزير السابق اعتداءاته بحق الرجال الثلاثة البالغين الآن ما بين 25 و34 عاماً بين عامي 2011 و2017، بحسب وثائق المحكمة، التي أطلعت وكالة «فرانس برس» على نسخة منها.

وأبلغ الضحايا المحكمة أن لودفيغسين، الذي تقاعد الآن، منحهم وظائف وأماكن إقامة في مقابل «خدمات جنسية». وقال اثنان من الضحايا إنهما كانا يخشيان أن تسحب منهما تصاريح الإقامة إذا لم يرضخا لمطالب لودفيغسين.

في المقابل، نفى لودفيغسين مراراً ارتكاب أي فعل غير قانوني. وقبل توليه منصب حاكم مقاطعة في النرويج، شغل السياسي المحافظ السابق مناصب عدة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X