لايف ستايل /تكنولوجيا

زر تسجيل الدخول الخاص بشركة آبل

زر تسجيل الدخول الخاص بشركة آبل
تسجيل الدخول باستخدام آبل أكثر سرع ةً، مُقارنة بزر فيس بوك أو جوجل

من المميِّزات الجديدة التي كشفت عنها آبل في مؤتمرها أخيرًا، تسجيل الدخول باستخدام حساب آبل الذي يمكن أن يدمجه المطورون في تطبيقاتهم. وفي هذا الإطار، تقول آبل إنَّ "الزرَّ الخاصَّ بها لا يجمع الكثير من البيانات عن المستخدمين، مُقارنة بزرِّ جوجل أو فيس بوك أو حتَّى تويتر وشركات أخرى، وهي تنصح باستخدامه عند إطلاقه".
 


عند تسجيل الدخول باستخدام حساب آبل


يتلقَّى المطور اسم المستخدم المرتبط بمعرف آبل الخاص به، أو عنوان البريد الإلكتروني الذي تمَّ التحقق منه، مع حماية خصوصيَّته، على العكس من فيس بوك الذي يجمع من خلال الزر معلومات كثيرة عن المستخدم، مثل: عيد ميلاده أو مسقط رأسه أو قائمة الأصدقاء والموقع الجغرافي.


هل يجب عليَّ الاشتراك مرة أخرى بالتطبيق عندما أحصل على آيفون (آيباد) جديد؟


كلا؛ يكون خيار تسجيل الدخول باستخدام آبل أكثر سرعةً، مُقارنة باستخدام زر فيس بوك أو جوجل، حتَّى عند التنقل بين أجهزة آبل، ومنها (تلفزيون آبل والساعة الذكيَّة...).


ولكن ماذا عن أندرويد؟

إذا كنت تسجل الدخول إلى تطبيق معيَّن بواسطة زر آبل على آيفون عادةً، ثمَّ رغبت في استخدام التطبيق على جهاز آخر، مثل: هاتف أندرويد، فسيتم توجيهك إلى عرض ويب.
عندئذ، ستشاهد تسجيل الدخول باستخدام شاشة تسجيل الدخول إلى آبل، حيث يقومون بإدخال معرف آبل وكلمة المرور لإكمال تسجيل الدخول.
وسيكون هذا هي الحال أيضًا في شأن تطبيقات الويب التي تحتاج إلى تقديم خيار تسجيل الدخول باستخدام آبل.
يسمى هذا الخيار تسجيل الدخول باستخدام Apple JS؛ لأنه يستند إلى JavaScript.


كيف يتحقق تسجيل الدخول باستخدام آبل أنّني لست "روبوتًا"؟


يتمتَّع مطوِّرو التطبيقات بالوصول إلى تقنية مكافحة الاحتيال القوية من آبل لتحديد المستخدمين الحقيقيين، وعندما لا يتمُّ التحقق من المستخدم على أنه "حقيقي"، هو ليس بالتأكيد "روبوت"، فمن المُمكن أن يكون مجرد مستخدم جديد على جهاز جديد. ومع ذلك، يمكن للمطور أخذ هذه الإشارة في الاعتبار عند توفير الوصول إلى المميزات في تطبيقاته، أو عند تشغيل تدابير الكشف الخاصة بمكافحة الغش، على سبيل المثال.

يمكن قراءة الموضوع على موقع سيدي

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X