أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

حادث مأساوي بين دراجات نارية وشاحنة يقتل 7 أشخاص على طريق ريفي

الشرطة بدأت التحقيق بالحادثة
الشاحنة احترقت بأكملها
الحادث المأساوي
بين دراجات نارية وشاحنة بيك أب
تم إغلاق الطريق بعد ما حدث
حطام الدراجات كان في كل مكان

مأساة حقيقية وقعت على طريق ريفي في منطقة «راندولف»، بولاية «نيو هامبشير» شمال شرق الولايات المتحدة الأمريكية، مساء الجمعة الماضية 21 حزيران/يونيو، أسفرت عن مقتل 7 أشخاص، وإصابة عدد آخرين بجروح متفاوتة. وذلك جراء حادث تصادم في مسربي الطريق بين شاحنة «بيك آب» كبيرة وعدد من الدراجات النارية. ما أدى إلى اشتعال الشاحنة عقب انقلابها على ضفة الشارع، وتحول الدراجات إلى قطع حطام منتشرة في كل مكان.

ووفقاً لما ذكره موقع «سكاي نيوز»، فقد تسبب الحادث بمقتل 7 أشخاص وإصابة 3 آخرين بإصابات وجروح مختلفة. وكان السائقون الآخرون الذين هرعوا لإنقاذ سائقي الدراجات النارية، قد وصفوا الحادث بأنه كان «مدمراً ومأساوياً». ومن جانبه، قال «كريس فيتير»، قائد الشرطة في ولاية «نيو هامبشاير»، إن الحادثة كان مأساة حقيقية بالنسبة إلى عائلات الضحايا.

وتابع «فيتير»، أنه تم إغلاق أجزاء كبيرة من الطريق الريفي الذي وقع عليه الحادث في الولاية، وذلك بعد أن تناثر حطام الدراجات في كل مكان على الطريق، بالإضافة إلى اشتعال الشاحنة بشكل كامل. وأكد أن المحققين بدأوا البحث عن الأدلة التي تشير إلى كيفية وقوع هذه المأساة.

وفي تصريح لوسائل الإعلام المحلية في الولاية، قالت «ميراندا تومبسون»، شاهدة العيان البالغة من العمر 21 عاماً، إن حطام الشاحنة والدراجات النارية كان منتشراً في كل مكان على الطريق. وأكدت أنها شاهدت الشاحنة وهي تشتعل بالنيران بالإضافة إلى 6 دراجات نارية محطمة بالقرب منها.

وأضافت أنه كان هناك أشخاص يثبتون عصابات على أطراف المصابين لمنعهم من الحركة.

أما «جيري هامان»، وهو يملك نُزلاً قريباً من مكان الحادثة، قال إنه كان يستضيف عدداً من سائقي الدراجات الذين أصيبوا بالحادثة. وأكد أنه بعد ما حصل، توجه مع أحد الأطباء إلى المكان لتقديم المساعدة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X