سيدتي وطفلك /الحمل والولادة

Belly Mapping تقنية تكشف وضع الجنين في الرحم

Belly Mapping
 كيفية القيام بإجراء Belly Map

عند وصولك إلى الجزء الثالث والأخير من الحمل، تبدئين في التساؤل عن أمور مثل: كم تكلف حفاضات الطفل أو هل سيلاحظ أحد إن اختفيت تحت مكتبي وغفوت قليلاً، ولكن عند وصول الأسبوع السابع والعشرين الذي يعتبر فاصلاً، فهناك أمر آخر يستحق التفكير به، ألا وهو وضع الطفل في الرحم. الخبيرة القابلة Gail Tully خبيرة Belly Mapping وموقعها spinningbabies.com تغنيك في الكثير من المعلومات عن هذه الطريقة.

 

تسهيل الولادة

نتيجة بحث الصور عن تسهيل الولادة

إن معرفة كيفية استلقاء الطفل داخلك وهو ما يعرف بـBelly Mapping، قد يحدث فرقاً كبيراً في تجربتك بالولادة، ويرجع ذلك لسببين، أولهما سبب عملي، إذ إن الوضع الأفضل للولادة أن يكون رأس الطفل موجهاً للأسفل وظهره موازياً لظهرك وذقنه مثنياً للأسفل على صدره، فهي تساعد على توسع عنق الرحم وتسهيل الولادة. وإن عرفت وضعية الطفل واكتشفت أنها ليست المثلى، فأنت تملكين الوقت لتعديلها ومساعدته على الاستدارة.

السبب الآخرعاطفي أكثر. فعند تخصيص الوقت لاستشعار وضعية الطفل داخلك، ستقوين الرابط بينك وبين الطفل أكثر. التفكير في وضعية الطفل في الرحم وسيلة لمساعدة النساء على التواصل مع جسدها الحامل وطفلها.

شوق الحامل لرؤية مولودها

 

نتيجة بحث الصور عن ‪Belly Mapping‬‏

 كيفية القيام بإجراء  Belly Map

عليك الانتظار حتى المرحلة الثالثة من الحمل، بحلول الأسبوع الثلاثين سيكون حجم طفلك مناسباً لتعرفي ما إن كان ما تمسكينه جزءاً أعلى أو أسفل من جسمه، وهناك بالتأكيد ركلات وحركات أصابع ستساعدك على التحديد، كما أن كبر حجمه الآن يحد من حركته، وتصبح أقل مما كان وحجمه أصغر.

موعد الولادة

 

نتيجة بحث الصور عن موعد الولادة

يختلف مقدار حركة الطفل من طفل إلى آخر ووفقاً للمجال المتوفر داخل الرحم، وكلما اقترب موعد الولادة، قلت المساحة المتوفرة لحركته، ويستقر معظم الأطفال في وضعية الولادة في الأسبوع الرابع والثلاثين.

ركلات الجنين

 

صورة ذات صلة

  • اختاري وقتاً يكون الجنين فيه مستيقظاً، أي عندما تشعرين بركلاته وحركته وكذلك الوقت الذي تشعرين به أنكِ مرتاحة ولست بحاجة ماسة للتبول، ويمكنك فيه التركيز.
  • أحضري ورقة كبيرة وارسمي خارطة للبطن، دائرة، وقسّميها إلى 4 أجزاء هي أعلى اليسار وأعلى اليمين، وأسفل اليسار وأسفل اليمين، ثم استلقي على ظهرك واثني قدميك للأعلى واسترخي وتنفسي ودعي رحمك يرتاح.
  • إذا كان طفلك هادئاً يمكنك تحفيزه على الحركة بشرب كوب من الماء البارد لتحفيزه ومساعدتك في معرفة موقعه. الآن تخيلي بطنك مقسماً إلى أربعة أجزاء وبأطراف أصابعك ابدئي بتحسس أعلى اليسار، هل شعرت بأي حركة إضافية من الطفل؟
  • سجلي على الخريطة ما شعرت به في هذا الجزء، إن كانت ذبذبة، فارسمي خطاً متعرجاً، وإن كانت ركلة، فارسمي شكل جبل، وإن شعرتِ بكتلة، ارسمي المنحنى الذي شعرت به، ثم انتقلي إلى الجزء السفلي وكرري الأمر إلى بقية الأجزاء.
  • انظري إلى الأشكال التي رسمتها واستخدميها لتخيل طفلك.
  • لا يعتبر هذا علماً بحد ذاته، إذ يجب أن تستخدمي الأدلة التي أوجدتها مع مخيلتك، استرخي وثقي بنفسك.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X