فن ومشاهير /أخبار المشاهير

زلزال... علاقة محمد رمضان وحلا شيحة تثير الأزمات

محمد رمضان يعاني أزمات جديدة بسبب اقترابه من حلا شيحة
الأستاذ زهدي ادّعى أنّ الأرض مسكونة بالأشباح
حسام وردة كاد أن يعتدي على صافية واتهمها في شرفها
محمد رمضان رفض نصيحة ضابط الشرطة بعد الذهاب للموقف مرة أخرى
حسام وردة حاول الاعتداء على صافية ووالدتها وديدة
الأستاذ زهدي وضع خطة لتطفيش الراغبين في شراء أرض زلزال
حسام وردة رفض الإبلاغ عن زلزال فهل يخطط للانتقام منه
أمل عادت من شهر العسل حزينة
زلزال لقّن حسام وردة علقة ساخنة داخل الموقف
زلزال وعد ضابط الشرطة بالتعاون معه للإيقاع بالبلطجي حسام وردة

مازالت الأزمات تطارد "زلزال" محمد رمضان، وهذه المرة بسبب وجوده الدائم برفقة "صافية" حلا شيحة، حيث دخل في صدام مع بلطجي الموقف وردة، انتهى بتلقينه علقة ساخنة، ورفض محمد حربي أن يحل محله ويسيطر على الموقف، وبالوقت نفسه بدأ أهالي مدينة العياط محاولات إفشال خطة خليل بيه لعرض الأرض للبيع، وعادت حبيبة زلزال الأولى أمل "هنادي مهنا"، من شهر العسل، بمشاعر استياء وغضب تنذر بقرب طلاقها.


الحلقة 17 من مسلسل "زلزال"


أحداث الحلقة 17 من مسلسل "زلزال"، بدأت بصدام زلزال مع بلطجي الموقف حسام وردة، فبعد إحضار طلب الفول له، رفض حسام أن يأكل، وطلب منه أن يرسل له طلبًا آخر مع صافية، رغم أنّ زلزال أخبره بأنها لن تعمل فى توصيل الطلبات من اليوم، وجمع زلزال الطعام مرة أخرى وقال إنه لن يرسل إليه طعامًا وعليه أن يأكل أيّ شيء آخر.

محمد رمضان يتخلى عن حلا شيحة بعد سقوطها ضحية لـ"رامز جلال"


طلب وردة من صديقه أن يرافقه لتأديب زلزال فرفض، ثم جمع آخرين وذهب لفرض سيطرته على عربة الفول وطرد زلزال من الموقف، وفي أثناء ذلك قام باتهام زلزال وصافية في شرفهما، وعندما أرادت صافية أن ترد عليه نهاها زلزال، وتقدّم هو وبادر بضرب رجال وردة وملاحقته بعدما فرّ من أمامه، وفي النهاية نجح فى الإمساك به، وضربه أمام جميع العاملين في الموقف، وأكد لهم أنّ وردة ضعيف ولا يستحق مكانته بينهم.



زلزال في قسم الشرطة


تم ضبط أطراف الشجار الذي دار بين زلزال وحسام وردة، وفي قسم شرطة بولاق الدكرور، رفض وردة اتهام زلزال بالاعتداء عليه، وأمر الضابط بإيداعه في الحجز هو ورجاله، ثم تحدث إلى زلزال وأخبره بأنّ من الواضح أنه ابن حلال، وعليه أن يتّقي شر وردة، لأنه بعدم اتهامه له فى المحضر، فإنه يدبّر له أمرًا ما، وطالبه بألّا يتردد على الموقف هو ومن دافع عنهما، لحين القبض على وردة متلبّسًا بقضية ما، فيرفض زلزال ويعده بالترقية التي سينالها بالقبض على وردة، وسيكون هو سببًا في تلك الترقية.

زلزال محمد رمضان يقدم الشربات لحبيبته في حفل زفافها


صافية أصرت على النزول للعمل في الموقف من دون الخوف من وردة وما سيفعله، لتفاجَأ بأنّ أمها أغلقت الباب وأخذت المفاتيح، وهنا يُطرق الباب، فتجدان بريزة الذي أرسله زلزال كي يأخذ الباذنجان، وهنا تطمئنان وتذهبان للعربة فتجدان زلزال يعمل عليها بشكل طبيعي وكأنّ شيئًا لم يكن.

زلزال... محمد رمضان يخسر حبيبته الأولى ويقترب من قلب حلا شيحة


جاء عوض صديق البلطجي حسام وردة إلى عربة الفول وبرفقته عدد من الرجال، وهمّ زلزال بالاعتداء عليهم، لكنّ عوض أخبره بأنهم يريدونه فى أمر ما بعيدًا عما حدث مع وردة، واتفقوا معه على اللقاء بعد الانتهاء من أشغاله.

زلزال رفض أن يكون كبير الموقف


ذهب زلزال للقاء عوض في المقهى، وفى طريقه كان زجاج جميع السيارات مكتوبًا عليه: "زلزال"، وعرض عوض على زلزال أن يكون كبير الموقف، لكنه رفض، وأشرك السائقين في الأمر، وقال لهم لن يكون هناك من يقاسمهم قوتهم، وسيكون عوض مختصًّا بالكارتة وتنظيم الموقف، وإن حدث ما لا يرضيهم فسيجدونه في ظهرهم.

زلزال محمد رمضان يغادر مدينته وأعداء ماجد المصري يتزايدون


بعد إعلان خليل بيه كتغا عن بيع الأرض للتخلص من مشاكل زلزال، وصل المشتري الجديد إلى الأرض فوجد الأستاذ زهدي يقرأ الفاتحة، ولما سأله عن السبب أكد له أنّ زلزالًا دمّر المنزل الذي كان مقامًا عليها، ومن لحظتها يسمعون أصواتًا غريبة، ثم يسمعان صوت طفل، وفور انصراف الرجل، استخرج الأستاذ زهدي مسجّلًا كان قد دفنه للمساعدة في تنفيذ خطته بوقف بيع الأرض.

 

عودة أمل

أمل عادت من شهر العسل حزينة


لمياء "منى عبد الغني" زوجة خليل بيه، اتصلت بابنتها أمل، التي أخبرتها بأنها خرجت من المطار وستتجه إلى منزلها بعد عودتها من شهر العسل، وتطلب لمياء من خليل أن يسرع فى تناول الطعام للحاق بأمل، أما ريهام وخليل فمعاملتهما لابن شقيقته أماثل، ربيع، ازدادت سوءًا، بعدما اعتبراه خادمًا عندهم.

وصلت أمل برفقة عبد الحليم إلى الفيلا الخاصة بهما، لتجد أمها وخليل بيه في انتظارها مع حماها المحامي سعيد فريد، وعندما سألها خليل عن أسباب سكوتها، ردت بأنها مرهقة من السفر، وانصرفت مع والدتها إلى غرفتها، وأخبر عبد الحليم حماه خليل بأنها على حالتها هذه، بعدما حدث في زفافهما من زلزال.

زلزال: محمد رمضان يرفض رفع الراية البيضاء أمام ماجد المصري


جلسة أمل مع والدتها لمياء، وأخبرتها بما تشعر من مرارة، وعدم قدرة على استكمال تلك الحياة التي تقلق من كل دقيقة فيها مع زوجها الجديد عبد الحليم، فتحاول أمها أن تخفف عنها، وتخبرها بأنها تذكّرها بنفسها عندما تزوجت من والدها خليل بيه، لكنها عاشت حتى حملت فيها وفي أختيها، وسخّرت حياتها من أجلهنّ، وتطلب منها محاولة الرضا بالأمر الواقع وتقبُّل زوجها.

ذهب ربيع إلى خالته، واشتكى إليها ما يتعرض له في سرايا خاله خليل، وأخبرها بأنه يريد الانتقام منه ومن ريهام، فقالت له إنّ الانتقام من ريهام أمر بسيط، وفي السرايا، جمع خليل بيه بناته وأزواجهنّ على العشاء، ورغم اللحوم والطعام الكثير رفضت ريهام أن تتناول منه شيئًا، فهي تريد تناول "جبنة قديمة بالطماطم والزيت"، وهذا هو "الوحم" لأنها في أول شهور حملها، ودخل ربيع على الخادمة سعادة التي تجهّز طبق الجبنة بالطماطم والزيت لريهام، فطلب منها إحضار زيت الزيتون، وفي أثناء انشغالها بالبحث عنه، وضع مادة ما في الطبق وخلطها بالجبن، وتبدو محاولات ربيع بأنها تهدف إلى إجهاض حمل ريهام بتلك المادة التي وضعها فى الجبن.

زلزال... حبس محمد رمضان ووفاة والد حلا شيحة


زلزال جلس يتناول العشاء مع صافية والخالة وديدة، وقص عليهما ما حدث فى لقائه مع عوض، ورفضه أن يكون كبيرًا للموقف، لعدم تكرار تجربة حسام وردة، وعندما هم بمغادرة منزل الخالة وديدة وصافية إلى غرفته، شاهده شعلان، الذي طرق الباب، وطلب من صافية أن يلتقي بالخالة وديدة على انفراد، في إنذار لوجود أزمة جديدة بسبب علاقتها مع زلزال.


مسلسل "زلزال" من تأليف عبد الرحيم كمال، وإخراج إبراهيم فخر، وبطولة محمد رمضان، وحلا شيحة، وماجد المصري، ونسرين أمين، ومنى عبد الغني، وهنادي مهنى، وحسام داغر، ومصطفى منصور، ويوسف عثمان.

 

مؤلف زلزال يتهم المخرج بتأليف "15 حلقة" بعيدا عن السيناريو الأصلي
زلزال... محمد حربي يتقدم لخطبة حبيبة العمر وصافية في ورطة
لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستقرام سيدتي
ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X