صحة ورشاقة /جديد الطب

سرطان القولون: قريبًا لقاح جديد مضادّ

لقاح جديد لـ سرطان القولون سيبصر النور قريباً

تجربة سريرية للقاح جديد ضد سرطان القولون، بات منتشرًا على نحو لافت. وفي جديد الطب، وفي خطوة يبدو أنها واعدة، يعمل الباحثون على لقاح جديد ليست له آثار جانبية على الإطلاق وينشّط الخلايا المناعية.

وصفت دراسة جديدة نُشرت أخيرًا في مجلة العلاج المناعي ضد السرطان Journal for Immuno Therapy of Cancer النتائج الواعدة للتجربة السريرية للمرحلة الأولى للقاح ضد سرطان القولون، والذي طوره الباحثون من جامعة فيلادلفيا في الولايات المتحدة الأمريكية. وقد أثبتت عيّنات الدم التي تمَّ أخذها من 10 مرضى مشاركين في التجربة، وجود إشارات على تنشيط خلايا "تي" T القاتلة، وهي عملية تتيح للخلايا "تي" T البحث عن الخلايا السرطانية في القولون والقضاء عليها.

هل نقول وداعاً لـ سرطان القولون؟
هل نقول وداعاً لـ سرطان القولون؟

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

سرطان القولون: لقاح يعمل على توجيه نظام المناعة في جسم المريض


لم يسبب اللقاح الذي تمَّ تلقيه بواسطة حقنة واحدة قبل ستة أشهر أية آثار جانبية خطيرة، كما أثبتت التحاليل تنشيط الخلايا المناعية. وأعلنت د. كارين كنودسن مديرة مركز سيدني كيميل للسرطان في فيلادلفيا، قائلة: "تقدم هذه الدراسة المحورية الدلائل الأولى على أنّ من الممكن توجيه نظام المناعة في جسم المريض بشكل آمن، لكي يبحث عن هذا النوع من السرطان ويقضي عليه".
يعمل اللقاح على حشد جهود نظام المناعة ضد جزيء معين ومحدد، يطلق عليه العلماء اسم GUCY2C. وهذا الجزيء يُعتبر علامة للتعبير عن وجود الأورام في القولون والمستقيم .
وقال البروفسور آدم سنوك المؤلف الرئيسي للدراسة: "نقوم الآن بالتحضير للمرحلة الثانية من الدراسة، والتي ستبدأ بتجنيد المرضى في فصل الخريف المقبل" .

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X