أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

عمره 15 ألف عام.. علماء يعثرون على أقدم «أثر بشري» في أميركا الجنوبية

دليل على استيطان البشر للقارة الأمريكية منذ القدم
أقدم أثر بشري في القارة الأمريكية
اكتشفه فريق علمي في جامعة أوسترال التشيلية
العلماء يدرسون الأثر المكتشف
وجد على عمق 3 أمتار

بعد 12 عاماً من الجهود المضنية والبحث المتواصل، تمكن فريق من العلماء في جامعة «أوسترال» في تشيلي، من العثور على واحد من أهم الاكتشافات التاريخية حتى الآن، وذلك بعد أن اكتشفوا أقدم أثر بشري على الإطلاق في القارة الأمريكية، والذي قُدر عمره بـ 15.6 ألف عام. وذلك وفقاً لما نشرته وكالة أنباء «نوفوستي».

ونقل موقع «روسيا اليوم» عن الوكالة الإخبارية، أن العالمة «كارين مورينون»، كبيرة الباحثين في الفريق العلمي، أشارت إلى أن آثار وجود الإنسان في قارة أميركا الجنوبية، بدأت تظهر وتتكشف شيئاً فشيئاً. مؤكدة أن هذا الأثر الذي عُثر عليه مؤخراً في منطقة سكنية بمدينة «أوسورنو» التشيلية، يعتبر الأقدم على الإطلاق في كل القارة الأمريكية.

وأضافت «مورينون»، أن عمليات الحفر والتنقيب، كانت قد بدأت خلال العام 2007 في منطقة «بيلاوكا»، وتوّجت أخيراً بهذا الكشف الأثري المهم بعد 12 عاماً من الحفر. ووفقاً للباحثين العاملين في فريق جامعة «أوسترال»، فإنه تم العثور على هذا الأثر البشري على عمق 3 أمتار، ويبلغ طوله قرابة الـ 23 سنتميتراً.

ويعتقد الباحثون أنه نتج عن سير الإنسان في مكان موحل أو على أرض ترابية ناعمة.

ومن جانبها، بيّنت «مورينون» أن الباحثين كانوا قد عثروا في المكان نفسه على عدد من القطع الأثرية الحجرية. وهو الأمر الذي يؤكد فرضية استيطان الإنسان لأمريكا الجنوبية منذ زمن بعيد جداً. وبحسب صحيفة «ريبوبليكا Republica»، فإنه من المرجح أن هذا الأثر البشري يعود إلى أواخر عصر الـ«بليستوسين Pleistocene» أو العصر الحديث الأقرب، والذي كان بدأ قبل قرابة الـ 2.59 مليون عام، وانتهى قبل أكثر من 11 ألف عام تقريباً.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X