أسرة ومجتمع /شباب وبنات

عبارات عن البنات

شباب وبنات
البنات

البنت هي الأنثى الرقيقة والرفيقة الدائمة للجميع، إنها الإبنة والأم والأخت والصديقة واليد المِعطاءَة، والزهرة التي تنشر عطرها في أرجاء البيت ولمن حولها.
ومدحهن الشعراء، وتغنوا بهن في مقولات خالدة، تناقلتها كتب الأدب، وألسنة الناس، ومن هذه الأقوال:
يقول الشاعر سيد شعبان:
ويسألونك عن البنات الكائنات المبهجات، الطيبات بدون عجب، والمفرحات بلا سبب.


يقول أحمد شوقي


إن البنات ذخائر من رحمة وكنوز حب صادق ووفاء
والساهرات لعِلة أو كبرة والصابرات لشدة وبلاء
تقول الأختصاصية الأسرية هدى المطيرف:
البنات من أسرار جمال الله، استمتع بقربهن، ولسوف يريك الله جمال وجودهن ذات يوم.


يقول الشاعر ناصر حمودة


إن البيوت إذا البنات نزلنها مثل السماء تزينت بنجومها
هن الحياة إذا الشرور تلاطمت وإلى الفؤاد تسللت بهمومها


يقول الشاعر العماني حمد الحارثي


وكأنهنَّ خُلقنَ من نورٍ ومن عسل مُصفَّى أو خُلقن عجينة من جنة الفردوسِ
قد مُزجت بماء الحب حتى قال جلَّ الله أنْ كوني فتكونت منها البنات
ويقول أيضًا:
هن العيونُ الساهرات المؤنساتُ، الغاليات
هن الجنان الوارفات تجري ينابيعُ الهوى في ظِلهن مدى الحياة
يقول الأستاذ الكبير محمد الدوغان:
لما أتوني بالبشارة أنها بنت تهلّل بالسرور جبيني
أهدى ليَ الرحمن طلعة نورها فإذا بها كالجوهر المكنون

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X