أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

شاهدت زوجها يتناول العشاء مع السكرتيرة بمفردهما فما حدث؟!

الزوجة تخلع دبلة الزواج
دبلة الزواج
الزوجة تبكي

قررت سيدة عشرينية زيارة زوجها في مكتبه بشكل مفاجئ؛ لكنها وجدته جالساً مع السكرتيرة الخاصة في مكتبه بمفردهما يتناولان العشاء سوياً، فجن جنون الزوجة ودخلت في مشاجرة مع زوجها، وعندها انسحبت السكرتيرة وغادرت المكتب وتوجهت الزوجة إلى منزل أسرتها.


احتدم الخلاف بين الزوجين وتبادلا السباب والشتائم واتخذت الزوجة «شيماء.م» 27 سنة، قراراً «بإقامة دعوى قضائية أمام محكمة الأسرة بمصر الجديدة شرق العاصمة القاهرة تطالب فيها بخلع زوجها «محمود.ع» ٣٥ سنة؛ بسبب شك الزوجة في تصرفات زوجها بسبب علاقته بسكرتيرته التي تجاوزت علاقة العمل.


وأضافت الزوجة في دعواها أنها حاولت تغيير الروتين الذي ألمَّ بهما بعد فترة من زواجهما، فقررت الذهاب إليه في العمل لمفاجأته والجلوس معه، وبعد الوصول إلى الشركة، اندهشت لعدم وجود السكرتيرة على مكتبها، وعند دخولها لزوجها رأتها تأكل معه العشاء وسط ضوء الشموع.


وتابعت الزوجة: «هربت السكرتيرة فور رؤيتي، وظل زوجي يتشاجر معي على تواجدي بالمكان بدون علمه، والغريب أنه لم يظهر على كلامه الكسوف أو الخوف مما فعله، حينها شعرت بإحراج شديد أمام السكرتيرة، وتركت المكان وذهبت لمنزل أسرتي باكية حالي ورفض زوجي الطلاق وديًا، فلم يكن أمامي إلا الذهاب لمحكمة الأسرة في مصر الجديدة، لرفع دعوى خلع ضده.
وقالت الزوجة في دعواها إنها تزوجت منذ سنة ونصف من صاحب شركة تصدير مستلزمات نسائية، تقليدياً عن طريق أسرتي، وبعد التعارف وافقت على الزواج منه؛ لأنه ميسور الحال وقادر على تلبية متطلباتي، وعشت معه أجمل شهر بحياتي في الإسكندرية، ظهر بكل تصرفاته التي جعلتني أتمسك بشخصيته الحنونة والجدعة والطيبة، وبعد الرجوع إلى القاهرة، شخصيته العملية غيرت حياتنا، فزوجي يجلس معي مرة واحدة آخر الأسبوع فقط، وكلما طالبته بقضاء أسبوع إجازة يرفض مبرراً ذلك بظروف احتياج العمل لوجوده.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X