أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

في مكة: مدير مدرسة يعتدي على طالب بالضرب

قيام أي منسوب في الصرح المدرسي بضرب الطلبة أمر مرفوض من قبل وزارة التعليم أولًا، والمجتمع المتحضر ثانيًا حتى وإن كان الضرب بغرض التأديب؛ لذا دائمًا ما تقوم الوزارة بمعاقبة أي من يلجأ لهذا الأسلوب الغير تربوي، ومن هذا المنطلق فتحت إدارة التعليم في منطقة مكة المكرمة تحقيقًا في شكوى تقدم بها ولي أمر طالب بالمرحلة المتوسطة ضد مدير مدرسته؛ حيث اتهم الأب المدير بضرب ابنه بـ"لي"، مسببًا له كدمات في جميع أنحاء جسده.

وقد أظهر التقرير الطبي الصادر بحالة الطالب من مستشفى الملك فيصل التخصصي بـ"الششة" أنّ مدة شفائه تتطلب ثلاثة أيام ما لم تحدث مضاعفات.

فيما قال شهود عيان إنّ مدير المدرسة اعتدى لفظيًّا أكثر من مرة على الطالب، ومجموعة أخرى من الطلاب، وقد تقدموا بشـكوى رسمية ضده لكن تم التنازل عنها بعد شفاعة زملائه على ألا يتكرر منه ذلك.

يشار إلى أنّ والد الطالب تقدم بشكوى للشرطة التي أحالتها إلى وزارة التعليم، مطالبًا بمحاسبة المدير والتحقيق معه حول مبررات ضـرب ابنه، كما طالب بمتابعة القـضية بما يحفظ حق ابنه.

وأكد المتحدث الرسمي لتعليم مكة "طلال الردادي" أنّ إدارة تعليم المنطقة شكلت لجنة للتحـقيق في الأمر وباشرت مهامها يوم أمس (الثلاثاء) مشددًا على أنه سيتم اتخاذ الإجراءات التربوية بما يضمن تحقيق الإجراءات النظامية في مثل تلك الحالات.

تجدر الإشارة إلى أنّ حالات اعتداء مدراء المدارس ومعلميها على الطلبة في مدارس المملكة تكررت في الآونة الأخيرة بصورة كبيرة، الأمر الذي دفع وزارة التعليم إلى إيقاع العقوبة بحق من تثبت إدانته بهذا الفعل.

يذكر أنّ علماء النفس يشددون على أنّ الضرب والذي يعتبر واحدًا من أضعف وسائل التعليم، هو واحد من أهم الأسباب التي تؤدي إلى مشاكل نفسية عند المراهقين، فيتحول هذا الطفل إلى شخص عدواني أو على العكس يصبح إنسانًا ضعيف الشخصية مهزوزًا ويخاف ممّن هم حوله، إضافة إلى أنه يُحدِث ارتباطًا شرطيًّا سالبًا بين العلم والإبداع.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X