أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

رعب في اليابان بسبب التزايد الكبير في أعداد المنتحرين من الصغار

أعلى نسبة انتحار بين الصغار منذ 1986
الأمر يسبب الرعب للحكومة اليابانية
تعبيرية
الخوف من المستقبل من بين أسباب انتحار الطلاب
تزايد أعداد المنتحرين في اليابان
سجلت انتحار 250 طالباً في العام الماضي
منها 33 حالة خوف من المستقبل

حالة من الرعب الشديد تعيشها اليابان في الوقت الحاضر، وذلك بعد أن أعلنت وزارة التعليم في البلاد عن أرقام مفزعة تشير إلى تزايد أعداد المنتحرين وسط الصغار؛ لتصل إلى أعلى مستوى لها خلال الـ30 عاماً الماضية؛ إذ إنه ووفقاً للأرقام الرسمية الأخيرة، فقد انتحر 250 طالباً في مراحل الدراسة «الابتدائية والإعدادية والثانوية» خلال العام الماضي 2017، وهو أعلى رقم مسجل منذ العام 1986.
ونقل موقع «سكاي نيوز» عن عدد من التقارير اليابانية، أن أسباب حالات الانتحار بين هؤلاء الطلاب الصغار، كانت قد تباينت بين 33 حالة بسبب ما أطلق عليه «الخوف من المستقبل»، و31 حالة أخرى بسبب خلافات عائلية مختلفة، و10 حالات تعرضت للتنمر من قبل طلاب آخرين، بينما ظلت 140 حالة مجهولة الأسباب حتى هذه اللحظة.
ومن الجدير بالذكر، أن ظاهرة «انتحار الصغار»، تثير قلقاً كبيراً لدى المسؤولين في اليابان؛ إذ إنه وفقاً لما أوردته وكالة «رويترز» العالمية، أن هذه الظاهرة تتزامن مع استمرار تراجع معدلات الانتحار بشكل عام في البلاد منذ 15 عاماً. حيث بلغ إجمالي عدد المنتحرين في اليابان خلال العام الماضي 2017، قرابة الـ 21 ألفاً و321 شخصاً منتحراً، بينما كان العام 2003 عدّ الأسوأ على تاريخ البلاد، حيث سجلت الشرطة في ذلك العام أكثر من 34 ألف حالة انتحار.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X