أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

الأكلات الشعبية تستعيد نشاطها مع الأجواء الباردة

الأكلات الشعبية تستعيد نشاطها بالبرد
«المرقوق» إحدى الأكلات الشعبية
تعد الأكلات الشعبية من أبرز مظاهر التراث السعودي على تنوع أصنافها، ولا تزال تلك الأكلات الشعبية تحافظ على أهميتها، وتتوارثها الأجيال جيلاً بعد جيل.
ومن أشهر المأكولات الشعبية في منطقة مكة المكرمة: «العريكة، الفتة، العصيدة، المهبش، المرقوق، والمفروك»، والتي تُصنع جميعها من حبوب البرّ الأسمر، وتتميز كل وجبة بخصائصها المميزة، ويزداد الإقبال عليها.
وحول تلك المأكولات التراثية، يقول المُختص بالتغذية الصحية، عبدالرحمن عبدالله الدوسري، إنه يزداد الإقبال عليها كلما ازدادت الأجواء برودة؛ لأنها تمنح الجسم دفئًا ونشاطًا وطاقة.
وعن فوائدها، يؤكد الدوسري أن البرّ الأسمر، الذي تُعد منه تلك الأطعمة، غني بالألياف النباتية، ويساعد الإنسان على الشعور بالشبع وامتلاء المعدة في وقت قصير، الأمر الذي يعمل على إنقاص الوزن ومحاربة السمنة، كما يفيد في تحسين عمل الجهاز الهضمي وتليين المعدة وتسهيل إخراج الفضلات والسموم من الجسم ومحاربة الإمساك، ممّا يجعل حركة الأمعاء سهلة وسريعة، ويُجنّب الإنسان الإصابة بعسر الهضم ومشاكل القولون.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X