أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

ملكة جمال أميركا للمسنات.. واجهة للشيخوخة «الإيجابية»

ملكة جمال امريكا للمسنات.. واجهت الشيخوخة
ملكة جمال المسنات
ملكة جمال للمسنات
ملكة جمال أمريكا للمسنات

اختارت الولايات المتحدة الأمريكية الأسبوع الماضي «ملكة جمال المسنات» لتكون واجهة «للجوانب الإيجابية للشيخوخة» بمشاركة نساء تجاوز عمرهن الستين من مختلف الفئات الاجتماعية.


وقد فازت باللقب للعام 2017 كارولين سلايد هاردن، وهي مغنية سابقة تبلغ 73 عاماً، في أحد فنادق أتلانتيك سيتي في نيوجيرزي. وتقول هاردن: «إنها سن الأناقة وهي البداية وليست النهاية».


وقد تألقت بفستانها الحرير وتسلحت بأصولها المحلية وبسمتها العريضة وبشرتها الرائعة، لتفوز بالمسابقة بسهولة بعد سنتين على وفاة زوجها الذي أمضت معه أكثر من خمسين عاماً.


ويزخر نادي «ملكة جمال أميركا للمسنات» مع كل هؤلاء النساء اللواتي بلغ بعضهن عمر التسعين، بتجارب السرطان والطلاق والترمل. وقد استحدثت المسابقة في العام 1971.


وتهدف المسابقة إلى «الترويج للجوانب الإيجابية للتقدم بالسن» في وقت يستمر عدد المسنين بالارتفاع في الولايات المتحدة. فعدد الذين هم فوق سن الخامسة والستين بلغ 47،8 مليون أميركي في العام 2015 أي 15 % من مجموع السكان، ويرجح أن يرتفع هذا العدد إلى 98،2 مليوناً بحلول العام 2060 (25 %).


في مسابقة أتلانتيك سيتي، لا مرور بلباس البحر للمشاركات، بل بفساتين رائعة وتسريحات شعر جميلة وتبرج متألق. وعند مرور ملكة جمال فلوريدا يصرخ رجل عالياً وبفخر «هذه والدتي».


وتوضع العلامات للمتسابقات في أربعة اختبارات. فثمة مقابلة ثم تلخيص في 35 ثانية «لفلسفتهن في الحياة» ومرور بالفستان وعرض «الموهبة».


فقد أثبتت ملكة جمال تينيسي أنها لا تزال ترقص مثل راقصة محترفة، في حين غنت ملكة جمال ماساتشوستس وهي ترتدي تنورة لرقص «فرانش كان كان»، أغنية «مامبو إيطاليانو»، فيما كانت ملكة جمال فيرجينيا تشبه جولي أندروز في فيلم «ساوندز أوف ميوزيك».


وتقول فرانسيس كورتيس جونسون (68 عاماً) التي شاركت في المسابقة ممثلة العاصمة الفدرالية واشنطن: «هوليوود لا تفكر إلا بالشباب. يجب أن ينظر إلى جمال الشيخوخة. الحياة هي أن نتقدم في السن، علينا ان نتقبل ذلك وأن نستغله».


بعض المشاركات معتادات على مسابقات الجمال، فيما بعضهن الآخر يخوض المغامرة للمرة الأولى على غرار ملكة جمال أوريغن دايان هيناسي باول (61 عاماً) وهي طبيبة نفسية متخصصة في أعراض ما بعد الصدمة لا تزال تمارس عملها.


أما ملكة الجمال المتوجة كارولين سلايد هاردن فترى أن ما من حل سحري للبقاء متألقة حتى بعد تجاوز السبعين. وتقول هاردن وهي رئيسة شركة تمارس الرياضة صباح كل يوم «ينبغي الصلاة والأكل بطريقة سليمة».


وهي أم لولدين وجدة لثلاثة أحفاد وكانت تغني في الستينيات وتقول: عبارة «مسابقة جمال» تخيف الكثير من الناس، إلا أنها أكثر من ذلك بكثير، إنها الجمال الداخلي».

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X