فن ومشاهير /أخبار المشاهير

بالفيديو.. عبير صبري: أحلم بالأمومة ولا أنام بسبب "الحسد"

عبير صبري وراغدة شلهوب
عبير صبري وراغدة شلهوب
عبير صبري وراغدة شلهوب
عبير صبري وراغدة شلهوب
عبير صبري وراغدة شلهوب
راغدة شلهوب
عبير صبري
راغدة شلهوب
عبير صبري وراغدة شلهوب
راغدة شلهوب
عبير صبري وراغدة شلهوب
عبير صبري وراغدة شلهوب

أطلقت الفنانة عبير صبري تصريحات مثيرة أثناء تواجدها كضيفة برنامج "فحص شامل" ، ويبدو أن ترددها الدائم على الأطباء النفسيين سهّل مهمة مقدمة البرنامج راغدة شلهوب لتخرج بحلقة مثيرة أكدت فيها عبير أنها تحلم بالأمومة ولكنها لن تتزوج إلا بقلبها، ومتعصبة دينياً وترى قبلات الفن حرام ولكنها لن تعود للحجاب، ولا تنام منذ 10 سنوات بسبب "الحسد" وأخذت قرار الطلاق بمشورة "طبيب نفسي".

عبير صبري لم تبد ندماً لعدم إنجابها حتى الآن ولكنها في نفس الوقت تؤكد أن حلم الأمومة يراودها وقالت: "ولكنى مش عارفة أحققه، وهناك كثير من أصدقائي طلبوا منى الزواج من أي شخص لتحقيق ذلك ولكنى رفضت".

أضافت: "مش هزعل لو حلمى بأنى أكون أم متحققش وطبيعى في الحياة أن الإنسان هياخد حاجات وهيتحرم من أخرى".

تابعت قائلة:" مش خايفة من الوقت وتقدمى في السن، وربنا بيعمل الصالح لكل إنسان، ومش هاموت علشان اتحرمت من أنى أكون أم وأوقات كتير بأفكر في تبنى طفل ولكني أرجع أقول لا لما إحدى شقيقاتي تنجب أبقى أقوم أنا بتربيته وأيضا أنا مش فاضية لأني بسافر كتير".
وعلقت عبير ، على مشهد لها من فيلم "أبناء الشيطان" مع الفنان حسين فهمي، وهي ترتدي المايوه قائلة: "لو أمي شافت المشهد ده مع حسين فهمي بالمايوه كانت هتضربني علقة".


وأضافت: "لم أدخل معهد التمثيل إلا بعد وفاة والدي، ووالدتي طردتني من البيت بعد دخولي الفن، ومع مرور الوقت تصالحنا بعد تدخل عمتي ووافقت بعد ذلك على عملي في الفن وكانت تدعمني".

ونفت مقولة إن الحجاب السبب في عدم وصولها لنجوم الصف الأول، مؤكدة أن السبب الحقيقي هو ابتعادها عن العمل الفني لخمس سنوات. وأشارت إلى أنها بدأت تستعيد مكانتها من جديد مرة أخرى ، معتبرة أيضاً أن تجربتها في الدراما أنجح من السينما".

وأشارت إلى رفضها حالياً الاشتراك في أعمال فنية تحتوي على "قُبلات"، قائلة: «حرام.. وملوش لازمة.. وأنا مليش دعوى بأي فنانة غيري بتعمل مشاهد قُبلات.. كل واحد حرّ".

وتحدثت عن قرارها بخلع الحجاب مؤكدة أنها حرة في اختيار ملابسها، والبعض يراها غير ملتزمة بسبب مظهرها، بينما هي في داخلها متعصبة دينية جداً.

عبير كشفت عن أول قصة حب مرت بها وكان عمرها 18 عاماً ، حيث كانت في الفرقة الأولى للمرحلة الجامعية ، واعتبرت انها قصة لطيفة حيث كان صديقها في النادي وعاشا الحب سوياً وتمت خطوبتهما ولكنها لم تستمر طويلاً وتم فسخها.

وأكدت أنها لن تقبل الزواج من أي رجل يخالف جنسيتها المصرية أو هويتها الدينية قائلة: "المصريين رجالة و مش هفكر اتجوز غير مصري ومش هفكر أتجوز رجل غير مسلم".

وقالت: "ديني أهم من أي راجل وأنا متعصبة دينياً ولا يمكن أتزوج من أي رجل ملحد، أو أي حد من غير ديني".
اعترفت صبري أن الحسد يسبب لها مشكلات كثيرة في جسدها، مؤكدة أن الكثيرين يغارون من نجاحها ما يسبب لها آلاماً شديدة في جسمها.

وأضافت أنها مؤمنة بالحسد لأنه مذكور في القرآن، قائلة: "أنا لا أنام بسهولة وبقالي 10 سنين باخد منوم عشان أعرف أنام".

 

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

اقرئي المزيد من فن ومشاهير

X