سيدتي وطفلك /أطفال ومراهقون

كيف تختارين النظارة الطبيَّة المناسبة لطفلك؟

ضرورة فحص النظر للطفل واختيار القياس المناسب له
الحرص على اختيار حجم النظارة المناسبة
الحرص على قياس العدسات بصورة دوريَّة كل ثلاثة أو ستة أشهر
مراعاة اختيار اللون المناسب والمحبب للطفل

يُعاني كثير من الأطفال من مشاكل في النظر لأسباب عديدة تجعل من اللازم أن يستعين الطفل بنظارة طبيَّة تأمن له التطور البصري الطبيعي، ولكن قد تبدو عمليَّة شراء النظارة مرهقة وصعبة لبعض الآباء، وذلك لأنَّها تتطلب ضرورة في الالتزام بعدد من القواعد حتى تكون مناسبة للطفل وذات جودة عالية.
«سيدتي» تواصلت مع الدكتور محمد حنتيرة، استشاري طب وجراحة العيون والليزر، ليطلعنا على أهم العوامل التي يجب مراعاتها عند شراء النظارة الطبيَّة للطفل.
بداية أوضح الدكتور حنتيرة أنَّه عند شراء نظارة طبيَّة لطفلك يجب الأخذ بعين الاعتبار الحركة الكثيرة لهذا الطفل، وتطور نمو نظره باستمرار خلال مرحلة الطفولة. لذلك يجب علينا الالتزام بما يلي:
• ضرورة فحص النظر للطفل واختيار القياس المناسب له مع الحرص على قياس العدسات بصورة دوريَّة كل ثلاثة أو ستة أشهر، وتغييرها إذا لزم الأمر حتى نتمكن من مواكبة التطور أو التغيير الذي يطرأ على نظر الطفل.

• ينبغي اختيار إطار متين يتلاءم مع الحركة الكثيرة للأطفال على أن يكون مصنوعاً من مادَّة تتميَّز بالصلابة والمرونة وخفة الوزن.
• مراعاة اختيار اللون المناسب والمحبَّب للطفل في هذه المرحلة العمريَّة حتى لا يشعر بالضيق من إرتداء النظارة.
• الحرص على اختيار الحجم المناسب، وذلك بأن تتلاءم وسادات النظارة مع أنف الطفل حتى نتفادى إنزلاق النظارة نتيجة لثقل العدسة وبالتالي نتأكد من ثباتها على وجهه.
• ينبغي اختيار نوعيَّة العدسات المصنوعة من اللدائن البلاستيكيَّة غير القابلة للكسرحتى تكون أكثر أماناً لعين الطفل، ولضمان عدم دخول أي شيء إلى عينيه أثناء اللعب.
• أن تكون العدسات مغطاة بمادَّة شمعيَّة تمنع تخدش العدسة في حال وضعها الطفل على الأسطح بصورة خاطئة.
• تعتبر النظارة ذات الأزرع المرنة من أفضل أنواع النظارات المناسبة للطفل، فهي غير قابلة للكسر ما يجعلها خياراً مثالياً.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X