فن ومشاهير /مشاهير العالم

بالأسماء: أطفال النجوم ضحايا الشهرة

تجبر حياة الشهرة النجوم على أن يكونوا تحت الأضواء دائماً، وتجعل أولادهم بذلك عرضة مستمرّة للشائعات والأقاويل، فضلاً عن حرمانهم من طفولتهم الطبيعية والبسيطة، فيكون الفنانون أمام خيارين، إمّا إبعاد أولادهم عن عدسات المصوّرين حتى يحتفظوا باستقلاليّة وحرية في حياتهم اليومية، وإما تركهم يتصرفون بحرية تامّة، من دون أن يمنعوا الصحافة عن متابعة أخبارهم، لا بل قد يستغلون أولادهم في كسب أرباح مادية.


وفي كلّ الحالات، قد ثبت أنّ أطفال المشاهير يعانون من أزمات نفسية، بسبب غياب الوالدين عنهم، تحت تأثير الشهرة وغوايتها، فيصبح الفن في مقدّمة أولوياتهما، غافلين بإرادتهما أو رغماً عنهما عن مسؤولياتهما كوالدين تجاه أولادهم الذين يكونون في أمسّ الحاجة إلى الاحتضان والرعاية والاهتمام، إذ لا يُمكن للمال الوفير والحضن البديل أن يوفرا حناناً، هو بالنسبة إلى الطفل أهمّ من كلّ كنوز الدنيا.

وهناك بعض النجوم الذين يفضّلون إبقاء أولادهم معهم دائماً، كما تفعل النجمة Angelina Jolie، إلا أنها برغم اهتمامها بأطفالها، لا تدرك أن عدم الاستقرار والتنقل بين البلاد يسبّب أزمات نفسيّة أيضاً ستظهر نتائجها في عمر المراهقة.

والأصعب من كلّ ذلك هو حالات الزواج والطلاق الكثيرة في أوساط المشهورين من نجوم هوليوود، حيث تتكامل شهرة الوالدين والطلاق لتكون ضربة قاضية للأطفال، مثل ما حصل مع Suri ابنة Tom Cruise التي أبعدت فجأة عن والدها.

وهناك العديد من أبناء النجوم الذين حاولوا الانتحار لوضع حدّ لحياتهم، كما فعلت ابنة Michael Jackson التي كان والدها يغطّي وجهها مع إخوتها دائماً كي لا تُلتقط لهم الصور.

فرغم ما يحققه النجوم من شهرة وأموال، يبقى أطفالهم بحاجة إلى مزيد من الحب والحنان. والدليل الأخير على صحّة ما تقدّم من كلام هو ما قام به الممثل الراحل Paul Walker الذي قرر الاعتزال بعد أن انتقلت ابنته للعيش معه، لكن الموت كان يترّصده فخسر فرصة العيش مع ابنته!

مع اقتراب عيد الأم، أحببنا ان نعرض عليكم صور أطفال النجوم، تصفحوها:

لمشاهدة أجمل صور مشاهير العالم زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار مشاهير العالم عبر تويتر "سيدتي فن"

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X