أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

أستاذان كيميائيان يسيران على نهج Breaking Bad

الأستاذان الكيميائيان

حصد المسلسل الأمريكي Breaking Bad شهرة كبيرة، وحاز على 16 جائزة إيمي، كما أنه في عام 2013 احتل المرتبة الـ 13 ضمن قائمة أفضل 101 مسلسل في التاريخ والتي اختارتها نقابة الكتاب الأمريكية، ويحكي المسلسل قصة معلم مادة كيمياء في إحدى المدارس الثانوية، والذي يتم تشخيصه بأنه مصابٌ بمرض سرطان الرئة غير قابلٍ للعلاج في بداية المسلسل؛ فيلتفت بذلك إلى عالم الجريمة، وبالتحديد إنتاج وبيع الميثامفيتامين بهدف تأمين المستقبل المادي لعائلته قبل رحيله، متعاونًا مع أحد طلابه السابقين.

الغريب أنّ هذا المسلسل خرج من دائرة التمثيل إلى الواقع، حيث يواجه أستاذان بمادة الكيمياء تهمة غريبة تتعلق بصناعة مادة مخدرة في مختبر إحدى مدارس ولاية أركنساس.

وبحسب صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية فقد صرح مصدر بأنّ الأستاذين "تيري دايفيد باتمان 45 عامًا"، و"برادلي ألين رولاند 40 عامًا" واللذين يدرسان الكيمياء في جامعة ولاية هندرسون بمدينة أركاديلفيا تم اعتقالهما يوم الجمعة الماضي.

وأضاف المصدر أنهما يواجهان اتهامات بصنع الميثامفيتامين، واستخدام أدوات لتعاطي المخدرات.

وأشارت الصحيفة إلى أنّ الميثامفيتامين منشط له تأثير على العقل، يمكنه إحداث هوس مصاحب بالنشوة، كما أنه يؤدي إلى الإدمان.

كما كشف بيان الشرطة أنّ الأستاذين يخضعان حاليًا للتحقيق، بعدما جرى الاستماع أيضًا لرئيس شرطة الجامعة.

وجاء اكتشاف الواقعة بعد انتشار تقارير عن وجود رائحة كيميائية "غير محددة" في مركز الجامعة العلمي.

وتم بشكل مؤقت إغلاق أبواب المركز العلمي، حيث قالت الجامعة:" إنّ "سلامة طلابنا وأعضاء هيئة التدريس والموظفين لدينا أولوية قصوى، ونحن نواصل التعاون مع السلطات".

تجدر الإشارة إلى أنّ صناعة الميثامفيتامين تعد جناية يمكن أن تصل عقوبتها إلى السجن 40 عامًا، كما أنّ الإدانة باستخدام أدوات تعاطي المخدرات قد تعني عقوبة بالحبس قد تصل إلى 20 عامًا.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X