أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

أصبح بطلًا في كمال الأجسام رغم إصابته بالشلل إثر جلطة دماغية

بطل في كمال الاجسام
كلفن ليم

عندما تمتلك إرادة قوية ، فإنك تصل إلى تحقيق هدفك مهما كانت التحديات .. وهذا ما حصل مع مواطن سنغافوري.
أصيب بجلطة دماغية وأصبح مقعدًا على كرسي متحرك، ولكنه لم يفقد الرغبة بالحياة، فبدأ بممارسة رياضة كمال الأجسام ونجح بذلك.
وبحسب موقع Asia One، فإنّ كالفن ليم (46 عامًا) كان يستعد للذهاب إلى عمله عام 2014، إلا أنه فقد وعيه وسقط أمام منزله، فاستدعت زوجته سيارة الإسعاف، وشخّص الطبيب إصابته بجلطة دماغية، فنُقل فورًا إلى المستشفى.

شاهد : قطة تنقذ طفلا رضيعا من الموت .. ماذا فعلت؟!


وأبلغ الأطباء أقارب كالفن أنه بحاجة إلى عملية جراحية معقّدة، وأنّ فرص نجاحها ضئيلة، وربما يصاب بالشلل. ومع ذلك وافقت العائلة على إجراء العملية.
وبعدها لم يعد ليم يشعر بالجانب الأيسر من جسمه، ما اضطره لاستخدام كرسي متحرك في تنقله.
وقال ليم، " كان هناك كافتيريا على بعد 300 متر عن المنزل، لم أتمكن من الذهاب إليها، لأنني كنت أحتاج 15 دقيقة فقط للخروج من المنزل. شعرت أنني سأصاب بالاكتئاب". وحينها فكرت بأولادي وعملي، وقررت تغيير نمط حياتي.
وبدأ ليم عام 2017 بممارسة تمارين إعادة التأهيل في قاعة الرياضة، تحت إشراف مدرب خاص، وصار يمارس السباحة بانتظام، وتخلى عن العادات السيئة واتّبع نظامًا غذائيًّا صحيًّا، وخلال سنة تمكن من تخفيض وزنه بمقدار 20 كلغم.

لدغته أفعى فسارع لقطع أصبعه ثم اكتشف المفاجأة


وبفضل ممارسته الرياضة ترك الكرسي المتحرك واستمر في ممارسة رياضة كمال الأجسام واحتل عام 2018 المرتبة الثانية في منافسات Fitness Ironman 20 ، ويأمل أن تساعد قصته ونجاحه بعد إصابته بالجلطة الدماغية، الآخرين، في العثور على الدافع وكيفية التغلب على الحياة الصعبة.
ويقول "لا أحد يستطيع مساعدتك، سوى نفسك".

فيديو : فأر يثير الذعر في البيت الأبيض!!

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X