أسرة ومجتمع /تحقيقات الساعة

الهونزا.. مسلمون يعيشون حتى 150 عاماً وتلد نساؤهم بعمر الـ70

شعب الهونزا المسلم
يعيشون حتى 150 عاماً
انسجامهم مع الطبيعة سرهم الأهم
فتاة من شعب الهونزا
نظامهم الغذائي سرّ صحتهم وأعمارهم الطويلة
وادي الهونزا في باكستان
الهونزا شعوب لا تعرف المرض
يأكلون من الطبيعة فقط
أحد رجال الهونزا

في الوقت الذي لا يزال فيه الإنسان يبحث عن إكسير الخلود الدائم، منذ آلاف السنوات، حتى تحول الأمر لأسطورة تاريخية. يبدو أن شعباً واحداً يعرف كل هذه الأسرار التي تُمكّنه من العيش طويلاً بصحة ممتازة. إنهم شعب الهونزا المسلم، الذين يعيشون في شمال باكستان؛ إذ أن متوسط أعمارهم لا يقل عن الـ100 عام، وليس غريباً أن الكثير منهم يعيشون لعمر الـ150 عاماً. وإليكم أسرار شعب الهونزا، بحسب ما نشره موقع «عربي بوست».


قبائل الهونزا..

hw.jpg


يعيش شعب الهونزا قرب جبال كاراكورام، في مكان يطلق عليه «وادي الخالدين»، وهم قبائل مسلمة، يبلغ عددهم قرابة الـ920 ألف شخص. والمدهش بأمرهم أنهم لا يمرضون أو يشيبون، وعمر الـ70 عاماً يعتبر مرحلة الشباب لديهم، فالرجال والنساء بصحة ممتازة وبشرة نضرة كالأطفال تماماً، وليس غريباً أبداً أن يصل عمر الفرد منهم إلى 150 عاماً، والنساء يستطعن الحمل والولادة بأعمار الـ70 والـ80 عاماً.


هذه هي أسرارهم..

h.jpg


ابتعادهم عن المدينة وضجيجها، وابتعادهم عن التكنولوجيا التي تسبب الكسل، وعيشهم بين الجبال؛ أهم أسرار شبابهم الدائم وأعمارهم الطويلة، فهم لا يأكلون سوى الخضراوات والفواكه، ويأخذون البروتين؛ عبر تناول القليل من الحليب والبيض والجبن. ولا يشربون سوى العصائر الطبيعية الطازجة لشهرين أو 3 أشهر فقط في العام، وإلى جانب ممارستهم اليوغا دائماً، هم معتادون على السير لمسافات طويلة جداً لا تقل عن 20 كيلومتراً يومياً.


لا يعرفون أمراض العصر الجديدة..

hwnz.jpg


حياتهم البدوية وانسجامهم مع الطبيعة والجبال، جعلتهم لا يصابون بأمراض العصر الجديدة، فهم لا يعرفون أمراض السرطان؛ كونهم يتناولون الكثير من المكسرات المجففة التي تحتوي على الـبي-17 B-17، الذي يتحول إلى مادة مضادة للسرطان بالجسم، كما أنهم لا يعرفون السكري، البدانة، ضغط الدم، عسر الهضم، أو قرحة المعدة، وغيرها من الأمراض؛ لأنهم لا يصابون بها، ولم تصلهم أيٌّ من الأوبئة القاتلة التي تنتشر في باقي أنحاء العالم، والشيء الوحيد الذي يعانون منه هو اضطرابات العين؛ بسبب الدخان الناتج عن نار الطبخ وإعداد الطعام فقط.


هكذا اشتهر شعب الهونزا..

hwnz_0.jpg


ما حدث بالعام 1984 في مطار لندن كان السرّ باشتهار شعب الهونزا؛ وذلك بعد أن تم توقيف شخص منهم في المطار، يدعى «عبدمبندو»، كان مكتوباً بجوازه سفره أنه من مواليد العام 1932، لكنه كان يبدو وكأنه شاب بالثلاثينات، رغم أنه حينها كان بالعقد الخامس من العمر، وبعد استجوابه؛ تحدث لهم عن شعبه، وكيف يعيشون هناك.


ما لا تعرفه عن الهونزا..

 

hwmz.jpg

- يعني اسم شعب الهونزا «المتحدون في جبهة واحدة كالسهام».
- تتحدث قبائل الهونزا لغة البروشسكي.
- هناك اعتقاد أنهم من نسل جيش «اليكجينت دار» أحد جيوش الإسكندر الأكبر، الذين ضلوا طريقهم في القرن الرابع في أحد جبال الهيمالايا الضيقة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X