أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

عاقر تنتحر برصاصة قاتلة لعدم قدرتها على الإنجاب

تعبيرية

بذلت سيدة أربعينية كل الحيل للتخلص من كلمة «عاقر»؛ طامحة في الإنجاب؛ فتزوجت 4 مرات لتحقق حلم الأمومة، لكن دون جدوى، وأصيبت السيدة الأربعينية التي تدعى «فاطمة»، بحالة اكتئاب شديدة، قادتها للانتحار داخل منزلها في محافظة دمياط، برصاصة في الرأس من سلاح ناري خرطوش.


واقعة الانتحار أظهرت مأساة حقيقية عاشتها تلك السيدة، التي قضت طوال 20 عاماً باحثة خلف حلمها الذي لم يتحقق، وكلما شاهدت طفلاً من أبناء جيرانها كانت تحتضنه وتبكي، وساهمت مشاعرها الجياشة تجاه الأطفال في زيادة الضغوط النفسية عليها.
عثر الجيران على جثة السيدة المنتحرة وبجوارها فرد خرطوش؛ فأسرعوا بإبلاغ شرطة النجدة بالحادث؛ فتوجهت قوة أمنية من مباحث دمياط إلى مسرح الحادث، وبفحص المنزل تبين عدم وجود شبهة جنائية في الواقعة، وأن السيدة كانت تعاني من الاكتئاب، واستغلت فرد خرطوش خاصاً بأحد أفراد أسرتها، وأمسكت به وأطلقت منه عياراً نارياً على رأسها؛ فأودى بحياتها في الحال.


قالت أسرة السيدة، إنها كانت تحلم بأن تكون أماً، وتزوجت عدة مرات، وانتهى بها المطاف للانتحار، بعدما تملك اليأس منها؛ خاصة وأنها تم تطليقها منذ 4 أشهر، وذلك لعدم قدرتها على الإنجاب.


وباشرت النيابة العامة تحقيقاتها في الحادث، وقررت انتداب الطب الشرعي لتشريح جثمان السيدة؛ لبيان أسباب الوفاة رسمياً، وموافاة النيابة بنتائج تقرير الصفة التشريحية، كما استمعت لأقوال أسرة المنتحرة قبل أن تصرح بدفنها.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X