أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

عروسان أستراليان يحوِّلان رقصة الزفاف إلى سباق جري لمسافات طويلة

حوَّلا رقصة الزفاف إلى سباق جري
العروسان الأستراليان في زفافهما
تعبيرية
لويزا وويل في سباق الجري
شارك في السباق 622 شخصاً
حظيا بزفاف غير تقليدي ومميز

لماذا نفعل ما هو تقليدي وبإمكاننا أن نجعل يوماً مهماً في حياتنا مثل يوم الزفاف ذكرى لا يُمكن أن تُنسى؟! تماماً هذا ما فعله عروسان أستراليان في مدينة نيوكاسل في ولاية نيو ساوث ويلز الأسترالية، عندما قررا أن يُحوِّلا رقص العروسين التقليدية يوم زفافهما، إلى شيء آخر مختلف كل الاختلاف؛ حيث إن الرقصة أصبحت سباق جري للمسافات الطويلة، ركض خلالها العروسان لمسافة تزيد على 5 كيلومترات.


ووفقاً لما نقله موقع روسيا اليوم، عن صحيفة بريمنغهام ميل، فإن الأستراليين لويزا وويل غاردنز كلاهما عاشق للرياضة. وفي تصريح للعريس ويل، قال إنهما عاشقان للجري لمسافات طويلة، وإنهما أرادا القيام بهذا الشغف المشترك بينهما في أهم يوم في حياتهما، في يوم الزفاف. وتابع أن الأمر بدأ بفكرة أقرب للمزاح، بأن يبدِّلا رقصة الزفاف التقليدية بسباق جري لمسافات طويلة بقصد المتعة، إلا أن الفكرة أعجبت لويزا للغاية؛ ولذلك قرر العروسان فعل ذلك حقاً، والقيام بالجري بدلاً من الرقص.


وتابعت الصحيفة الأسترالية، أن زفاف لويزا وويل، كان قد أُقيم خلال الأسابيع القليلة الماضية، وأن مراسم الزفاف بدأت منذ الساعة السابعة صباحاً. وكان العروسان وضيوفهما يرتدون جميعهم الملابس الرياضية بطلب منهما. وبعد أن انتهت مراسم الزفاف التقليدية التي استمرت 45 دقيقة، انطلق سباق الجري بمشاركة 622 شخصاً، وكان لمسافة 5 كيلومترات.


وفي تصريح للويزا وويل، قالا إنهما أنفقا 2100 جنيه إسترليني فقط على حفل الزفاف. وأشارا إلى أنهما لم يكونا يرغبان بحفل زفاف عادي وتقليدي، وأنه بدلاً من الملابس الفاخرة وكل هذه الأمور، كانا قد استمتعا برفقة 622 شخصاً بصباح جميل ومليئ بالحيوية والفرح. وقالا: «لقد التقينا خلال الركض، وهذا جزء مهم من حياتنا».


ومن الجدير بالذكر، أن العروسين كانا قد التقيا أول مرة في نادٍ رياضي في مدينة نيوكاسل الأسترالية خلال العام 2015، وبعد أن افترقا طوال عامين، عاد ويل ليدعو لويزا إلى العشاء خلال العام 2017، ومن هنا بدأت علاقة الحب بينهما تكبر يوماً بعد يوم، وما ساعد كليهما في هذا الترابط الكبير، كان شغفهما بالرياضة عموماً. وخلال زيارتهما لليابان في العام التالي 2018، طلب ويل يد حبيبته لويزا للزواج، وما كان منها إلا أن توافق من الفور، وحظيا بزفاف رائع وغير مألوف على الإطلاق.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X