أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

مفاجأة عيد ميلاد تنتهي برصاصة في القلب بولاية فلوريدا الأمريكية

مفاجأة عيد ميلاد تنتهي بمأساة
ريتشارد دينيس وصهره كريستوفر
ضابط الشرطة بوب جونسون
كريستوفر بيرغان
كريستوفر وزوجته
ريتشارد دينيس
أرداه برصاصة في قلبه مباشرة

ليس كل الأوقات مناسبة للمزاج أو المفاجآت السعيدة، وللتأكد من هذا الأمر بإمكانكم أن تسألوا الشاب النرويجي كريستوفر بيرغان، الذي قطع مسافة 4 آلاف و500 ميل، ما يعادل أكثر من 7 آلاف كيلومتر من النرويج إلى ولاية فلوريدا جنوب شرق الولايات المتحدة الأمريكية ليُفاجئ والد زوجته مازحاً، إلا أن الأخير استقبله برصاصة طائشة وغير مقصودة، قتلت كريستوفر على الفور.


ووفقاً لما ذكره موقع سكاي نيوز، فإن كريستوفر البالغ من العمر 37 عاماً، كان يريد المزاح مع والد زوجته ريتشارد دينيس البالغ من العمر 62 عاماً، بمفاجأته من خلال زيارته في عيد ميلاده دون علمه إلى منزله في منطقة غولف بريز، فطرق الباب واختبأ بين الأشجار المحيطة بالمنزل، إلا أن ريتشارد حمل بندقيته وأطلق النار على هذا المجهول الذي لم يكن يعرف هويته بعد، وأرداه قتيلاً برصاصة مباشرة في قلبه.


ونقلت مجلة التايم الأمريكية، ما قاله بوب جونسون، وهو ضابط الشرطة في مقاطعة سانتا روزا في ولاية فلوريدا عن الحادث المأساوي الذي وقع خلال الأيام القليلة الماضية، أن العائلة حاولت أن تُسعف صهرها واتصلت بالطوارئ لإنقاذ حياته، إلا أنهم لم يتمكنوا من ذلك. وأشار إلى أن السلطات لم توجه أي تهم بالقتل بحق ريتشارد دينيس، وأنها لن تتبع أي اجراءات جنائية ضده. وأوضح جونسون أن الرجل السيتيني كان في حالة عصبية لحظة الحادثة، بعد دخوله بشجار مع أحد الأشخاص قُبيل وصول صهره النرويجي. وأنه لم يكن يعرف أن من بالباب هو كريستوفر زوج ابنته.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X