أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

ملتقى الصحة العالمي بالرياض يشهد خلال يومه الثاني توقيعَ اتفاقياتِ شَرَاكَةٍ استراتيجية

شهد اليوم الثاني لملتقى الصحة العالمي، المقام تحت رعاية وزارة الصحة السعودية، بالعاصمة الرياض، والذي انطلقت فعالياته بتاريخ 10 سبتمبر الجاري ويستمر حتى 12 سبتمبر الجاري، توقيعَ اتفاقياتِ شراكةٍ استراتيجية؛ فقد وَقَّعَتْ وزارةُ الصحة السعودية وشركةُ فايزر السعودية المحدودة اتفاقيةَ شراكةٍ استراتيجيةٍ، بحضور وزير الصحة السعودي، الدكتور توفيق الربيعة؛ من أجل تحقيق "مملكة خالية من التدخين" بحلول عام ٢٠٣٠. وهدفت الشراكة إلى دعم جهود وزارة الصحة في تحسين صحة المواطن، والإسهام في توفير عناية طبية أفضل ونتائج صحية أفضل، من خلال مساعدة المدخِّنين على الإقلاع عن هذه العادة السيئة، عبر مجموعة من المبادرات الاستراتيجية التي تُسهم في تعزيز الصحة العامة على مستوى المملكة.

وحول الشراكة، أشار الدكتور علي الوادعي، مدير برنامج مكافحة التبغ بوزارة الصحة، إلى أهمية هذه الشراكة في تحفيز المدخِّنين للتوجُّه إلى عيادات مكافحة التدخين؛ لمساعدتهم على الإقلاع بمساعدة ورعاية المختصين، وحسب طرق علمية معتمدة، واضعين في الاعتبار مساعدة أكثر من مائتي ألف مدخِّن (٢٠٠٫٠٠٠) للإقلاع عن التدخين خلال عام ٢٠١٩.

وكان من أبرز المشاركين في ملتقى الصحة العالمي، الشركةُ الوطنية للشراء الموحَّد للأدوية والأجهزة والمستلزمات الطبية (نوبكو)، حيث مثَّل الملتقى منصةً مثالية لاستعراض الأعمال السعودية الرائدة في قطاع الرعاية الصحية السعودي، وفرصة للالتقاء مع بيوت الخبرة والشركاء الرئيسيين في مجال خدمات ومنتجات الرعاية الصحية، وفقًا لما قاله المهندس فهد بن محمد الشبل، الرئيس التنفيذي لشركة نوبكو، مضيفًا أنه من الأهمية وجود نوبكو ضمن المشهد الصحي العالمي؛ للتعريف بدورها في الارتقاء بقطاع الرعاية الصحية في القطاع الصحي الحكومي بالمملكة، والعمل على بناء شراكات نوعية تُتيح الاستفادة من التقنيات الحديثة التي وصل إليها العالم في مجال نقل وحفظ المخزون الطبي، والأساليب المبتكَرة في عمليات التشغيل والدعم اللوجستي، بالقدر الذي يعزِّز دور نوبكو في الارتقاء بالرعاية الصحية في القطاع الحكومي بالمملكة العربية السعودية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X