أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

الرعب ينتشر في بلدة ألمانية بسبب هروب كوبرا سامة

اختفت في بناء صاحبها السكني، وتم نثر الدقيق لتعقب أثرها
تعبيرية

في بعض البلدان الكبرى والصغيرة، يعشق البعض تربية الحيوانات الخطرة والزواحف السامة في مناطق مكتظة بالسكان، ولحظة سهو وغفلة، قد تتسبب بهروب أحدها وموت أحد البشر جراء إهماله، وحدث ما يخاف الجيران المقيمون قرب أحد هواة تربية هذا النوع الخطر من الكائنات الحية، هربت كوبرا سامة من صاحبها في ألمانيا؛ فماذا حدث؟

تسبب هروب ثعبان من نوع كوبرا بهلع لدى سكان بلدة هيرنه الألمانية، وقد طلبت منهم السلطات المحلية إبقاء النوافذ مغلقة والابتعاد عن العشب الطويل.

وهذا الثعبان، الذي يبلغ طوله حوالي متر، وهو «كوبرا» يمكن أن تكون لسعته قاتلة، مفقود منذ الأحد بعد هروبه من مالكه في مدينة هيرنه (غرب).

وقد أُجلي سكان 4 مبانٍ في المنطقة، التي شوهد فيها الثعبان آخر مرة، كما طُلب من الساكنين في المنطقة المجاورة، إغلاق الأبواب والنوافذ؛ وفقاً لما ذكره موقع «سكاي نيوز».

وقال المسئول المحلي، يوهانيس شودزياك، للصحفيين: «نعتقد أن هذا الثعبان لايزال في المبنى»؛ حيث يعيش صاحبه؛ مضيفاً: «لذلك اتخذنا قراراً بالإبقاء على الإجراءات الأمنية المتخذة الأحد، أي أن المباني الأربعة ستبقى مغلقة وسنتفحصها بانتظام للكشف عن أي أثر للثعبان».

وتتضمّن الإجراءات، نشر الدقيق (الطحين) في المباني الخاضعة للمراقبة، على أمل أن يترك الثعبان أثراً له،
وقد ضبطت السلطات حوالى 20 ثعباناً آخر لدى المالك نفسه منذ هروب الكوبرا الخطرة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X