أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

جوعا رضيعهما حتى الموت ودفنا جثته بصندوق أحذية!

طفل تعبيرية
الزوجان
جوعا طفلهما حتى الموت

في حادثة صادمةٍ ومروعة ٍ.. جوعت أمٌ " متوحشة" رضيعها حديث الولادة حتى لفظ أنفاسه الأخيرة، بعد 4 أيام من ولادته، بعلم زوجها ، ثم وضع الزوجان جثته في صندوق أحذية .
وتم العثور على الرضيع ويدعى إيان أرثر مدفونٌ في صندوق أحذيةٍ، بعدما توفي إثر إصابته بالجفاف الشديد من قبل والديه.


ووفقا لصحيفة “ميرور” لم يتم العثور على اية أثار لتشوهاتٍ بجسد الطفل ، ولكن معدته كانت فارغةً من الحليب، وقد حكم على الوالدين أنتوني كلارك وكاثرين ديفيز من بولتون بالسجن لمدة 15 شهرا، لإخفاء الولادة ولكن تم تبرئتهما من تهمة القتل.

أكبر امرأة في العالم تدخل موسوعة "غينيس" بالقفز بالمظلة.. فكم عمرها؟


وقال الزوجان في المحكمة، إنهما وضعا الطفل في صندوق أحذيةٍ بمقبرة هيتون، حيث كان غير مرغوب فيه لذلك أهملوه.
تم تشخيص كلارك بأنه يعاني من اضطراب في الشخصية ويفكر دوما في الانتحار، وقد فشل في تلقي العلاج النفسي ولم يتصل بخدمات الصحة العقلية إلا بعد وفاة الطفل.
وادعت الأم كاثرين للشرطة أن مولودها ولد متشوهاً، ولم يتناول حليب الأم، ولم تستطع شراء الحليب الخاص به، لعدم وجود ما يكفي لديها من المال.


ولكن تبين من خلال التحقيقات أن الأبوين ذهبا للتسوق وشراء الطعام لأنفسهما، ولم يبتاعا شيئا للطفل وبعد أيام توفي الصغير فدفناه ثم ذهبا للتسوق
وكانت الشرطة تلقت مكالمة هاتفية من مقدم الرعاية لوالدة الأم، أخبرتهم فيها أنها غاضبة من مكالمة ابنتها التي طلبت فيها المال حيث أخبرتها أيضا أنها كانت غائبة في الفترة الماضية لأنها كانت تتناول المخدرات وقد ولدت ومات طفلها ودفنته بصندوق الأحذية

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X