أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

مدينة الملك الطبية تنقذ حياة حاج تركي خمسيني من جلطة قلبية

الحاج التركي

نجح فريق مركز صحة القلب بمدينة الملك عبدالله الطبية بالعاصمة المقدسة من انقاذ حياة حاج تركي بالعقد الخامس من العمر بعدما داهمته جلطة قلبية حادة وهو بالحرم المكي الشريف وهو في حالة حرجة.

واستقبلت المدينة الطبية الحالة عبر خدمة الخط الساخن من مستشفى أجياد كحالة إنقاذ حياة وعلى الفور تم نقله واستقبال الحالة بالطوارئ، حيث تبين أنه أثناء وجوده بالحرم شعر بألم حاد فى القلب وتم تشخيص حالته على أنها جلطة قلبية حادة، وفى مثل هذه الحالات الحرجة يتم دخول المريض مباشرة إلى قسم القسطرة.

وقام الفريق الطبي بعمل القسطرة على وجه السرعة، وتبين وجود انسداد كامل فى الشريان التاجي الأيسر الأمامى النازل القلب وهو المسئول عن 70%، من تروية عضلة القلب حيث تم على الفور تركيب دعامة دوائية فى الشريان التاجي وبفضل من الله كانت النتيجة إيجابية جدا وتحسنت حالته، وعند قيام الفريق الطبي بتركيب الدعامة والتي يستلزم معها أن يتناول المريض نوعين من الأدوية المسيلة للدم، لكن كانت المفاجأة أن المريض يعانى من الحساسية لأحد الأدوية الهامة لذلك تم وضع المريض على برنامج خاص لإزالة التحسس وتم ذلك بنجاح واستجاب للعلاج بشكل ممتاز والآن الحالة مستقره تماما من الناحيه الطبيه مما سيجعل الحاج قادرا على العوده لإكمال مناسك الحج بيسر وسهولة.

يشار إلى أن حكومة خادم الحرمين الشريفين وفرت جميع الإمكانيات لضيوف الرحمن لتسهيل أدائهم لفريضتهم بكل يسر وسهولة من خلال تجهيز مستشفيات مكة المكرمة والمشاعر المقدسة بكفاءات طبية وفنية مؤهلة تأهيلًا عاليًّا وإمكانيات كبيرة بدعم غير محدود من وزارة الصحة؛ لتقديم كل الخدمات الطبية، والارتقاء بالخدمة المقدمة بجودة وكفاءة مميزة وتحقيقًا للرؤية الطموحة ٢٠٣٠.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X