أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

من أجل صحة أفضل.. تجاهل هذه "المعتقدات الخاطئة"!

يعتقد كثيرون بأنه من الضروري النوم لـ8 ساعات يوميا
من بين المعتقدات الخاطئة الـ 10 آلاف خطوة

يؤمن الكثير من الأشخاص بصحة بعض المعتقدات كضرورة النوم لـ8 ساعات يومياً، إلا أن تقريراً حديثاً استند على آراء أطباء ومتخصصين في التغذية والصحة، كشف عن نتائج "غريبة".


وبحسب التقرير الجديد فمن بين المعتقدات الخاطئة التي يرى كثيرون بأنها ذات أهمية بالغة بالنسبة لصحتهم، ثلاثة مفاهيم غير دقيقة، وهي كالآتي:


- النوم 8 ساعات يومياً: أغلب الاختصاصيون والأطباء جميعهم يقولون إن الإنسان يحتاج إلى 8 ساعات من النوم يومياً، لكن ما طرحه خبير النوم نيل ستانلي، هو "ليس لدينا أي فكرة عن مصدر هذا الرقم.. ولا يوجد دليل على أننا نحتاج إلى ذلك".


وشدد ستانلي على أنه ليس من المفيد أن نستهدف هذا الرقم، مشيراً، إلى أن الناس مختلفون في مدى ما يحتاجون من النوم ليشعروا بالرضا، فهناك من يكتفون بأربع ساعات، بينما يحتاج آخرون إلى 9 ساعات ليشعروا بكفايتهم من النوم.


- 10000 خطوة: من بين الاعتقادات الخاطئة أيضاً بأن على المرء أن يمشي 10000 خطوة يومياً ليحافظ على صحته ولياقته، إلا أن دراسة حديثة أجرتها جامعة هارفارد خلصت إلى أن القيام بنحو 4400 خطوة يومياً أدى إلى انخفاض معدل الوفيات بنسبة 41 في المائة، ويعتقد المدرب مات روبرتس، أن "الرقم 10 آلاف تعسفي، ولا يعتمد على البحث العلمي، ولا يأخذ في الاعتبار القدرات الفردية وكثافة التمارين، فهناك أشخاص يتنقلون طوال اليوم ويمكنهم تحقيق هذا الرقم، بينما هناك أشخاص آخرون يقومون بتمارين قصيرة ويتمتعون بصحة جيدة، بحسب وكالات.


- 8 أكواب من الماء: تعليقاً على هذه المعلومة، تقول أخصائية التغذية هيلين بوند، إن "مقدار ما نحتاج إليه يختلف باختلاف عمرنا وجنسنا والطقس ومدى نشاطنا"، مشيرةً، إلى أنه "لا يوجد حالياً حد أعلى آمن للماء، وأن الكميات المفرطة منه يمكن أن تسبب "تسمماً بالماء"، ودعت بوند إلى التخلي عن "نظرية" أكواب الماء الثمانية، موضحةً، أن لون البول والعطش هي المؤشرات الوحيدة التي يجب التفكير فيها، فإذا كان لون البول قاتما فعلى المرء أن يشرب أكثر، وكذلك الحال إذا كان عطشاً.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X