أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

امرأة تستخدم مقشة اليد لردع دب قطبي

العاملة أمام الدب وتلوح له بالمقشة
أسرة الدب
الدب يدور حول العاملة
الدب القطبي عندما دخل القفص

إحدى العاملات في حديقة حيوان بموسكو فوجئت بالدب القطبي معها في مقره، فلم تجد سوى مقشة يد للدفاع بها عن نفسها أمامه.

وبحسب موقع "ميرور" حدثت المفاجأة عندما قام الحيوان الضخم بالدخول في قفصه، بينما كانت تقوم عاملتان بحديقة حيوان موسكو بروسيا بتنظيفه.

وتُظهر الدوائر التلفزيونية المغلقة من حديقة الحيوان في روسيا كيف تركت واحدة من العاملات القفص، بينما يظهر الدب فجأة أمام الأخرى التي أصبحت وحدها في القفص وينفرد بها.

تمكنت أول عاملة من شق طريقها نحو الباب، بينما قامت الأخرى بالمشي للخلف؛ حتى بقيت تواجه الدب، طوال الوقت ممسكة بالمقشة باعتباره سيفها ودرعها الوحيد أمامه. وبكل هدوء تعاملت السيدة مع الموقف، فقامت بالتلويح بالمقشة فى وجه الدب، ولم تدر ظهرها، أو تصنع أي حركات مذعورة مفاجئة، حتى عندما تجول الدب حولها؛ حتى لا تثير لديه غريزة الهجوم على الفريسة.

ثم بدأت العاملة في السير للخلف نحو الخارج، وتراقب سلوك الدب، وحاول الدب مرة أخرى الاقتراب عدة مرات، ولكنه من الواضح كان يخشى المقشة. وتراجع الوحش وانسحبت العاملة إلى مدخل القفص بكل هدوء وبطء محاولة صرف انتباه الدب؛ حتى لا يهجم عليها. وما إن وصلت لباب القفص حتى خرجت بسرعة، وقامت وزميلتها بغلق الباب على الدب.

انتهى الحادث بشكل جيد؛ حيث بقي الدب القطبي داخل القفص، وهربت كلتا العاملتين من القفص بأمان.


أشادت الصحف الروسية خاصةً بالسيدة الثانية التي تعاملت مع الحادث الذي كان من الممكن أن يؤدي بسهولة إلى إصابة خطيرة أو وفاة.

ولم يعلق مسؤولو حديقة الحيوان على الحادث، ولم يعرّفوا النساء العاملات الشجعان، ولا عن اسم وعمر الدب القطبي.

ويُظهر الحادث وجود انهيار أمني كبير في حديقة الحيوان مع السماح بعودة الدب إلى القفص قبل اكتمال التنظيف.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X