أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

وفاة أكبر معمرة أوروبية عن عمر 116 عاماً!

المعمرة الإيطالية
المعمرة الإيطالية

توفت أكبر معمرة في أوروبا عن عمر يناهز 116 عامًا، وكان المحيطون بها يرجعون سبب امتداد حياتها لاتباعها ثلاث قواعد صارمة لم تغيرها طوال حياتها، وهي: عبارة عن نظام غذائي صحي وإيمانها بالله وتجنب الكحول.

وبحسب موقع «ميرور» كانت «ماريا جيوسيبا روبوتشي»، من بوليا، إيطاليا، ثاني أقدم شخص في العالم، وأصبحت الثالثة الإيطالية الوحيدة في التاريخ التي وصلت إلى هذا العمر.

احتفلت «ماريا»، المعروفة باسم «نونا بيبا»، بعيد ميلادها في 20 مارس، وتوفيت في بوجيو إمبيريال عن عمر يناهز 116 عامًا و90 يومًا.

سبق أن نسبت «نونا بيبا» أنها حصلت على صحة جيدة طول عمرها بسبب اتباعها ثلاث قواعد صارمة في حياتها لم تغيرها وهي: نظام غذائي صحي وإيمانها بالله وتجنب الكحول.

فقد كانت «نونا بيبا» دائماً تأكل الطعام الصحي الذي يعتمد على الكثير من الخضراوات والفاكهة وشرب المياه والبعد تماماً عن اللحوم الحمراء والمقليات، كما أنها كانت تهتم بممارسة الرياضة حتى مع تقدمها في العمر.

كما أنها كانت تبتعد تماماً ونهائياً عن شرب الكحول لما ترى فيه إهداراً للصحة وتدميراً للجسم.


تأتي وفاة «نونا بيبا» بعد وفاة أكبر امرأة فى بريطانيا الأسبوع الماضي، حيث توفيت «جريس جونز»، المعروفة لأصدقائها باسم «النعمة المذهلة»، بسلام أثناء نومها في منزلها في برودواى، ورسيستيرشاير، عن عمر يناهز 112 عامًا.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X