لايف ستايل /اتيكيت

اتيكيت المراسلات النصِّية

اتيكيت المراسلات النصِّية
عدم التجاهل قاعدة من قواعد اتيكيت المراسلات النصِّية
التجاوب في غضون 20 دقيقة أساسي
اتيكيت المراسلات النصِّية: لا تراسل من يقود السيارة

يفرض فنّ التعامل مع الاخرين عبر المراسلات النصيَّة اتباع مجموعة من قواعد الإتيكيت، المُتعلِّقة بالمرسل والمستقبل.
«سيدتي. نت» يقدِّم في الآتي، مجموعة من نصائح الإتيكيت الخاصَّة بالمراسلات النصيَّة، حسب مجلتي "ريدرز دايجيست" و"فورتشن":


لا تراسلي من يقود السيارة

المراسلة الكتابية تُشتِّت انتباه السائق

في أثناء محادثة فرد ما، وإذ كان عذر تأخُّره في الردِّ بأنه يقود السيَّارة، يجب عليك التوقُّف حالًا عن إرسال أي رسالة له. وإن كان أمرًا مهمًّا وطارئًا، يمكنك محادثته هاتفيًّا؛ لأنَّ المراسلة الكتابيَّة تُشتِّت الانتباه، خصوصًا أثناء القيادة، كما أن استخدام الهاتف الجوَّال أثناء القيادة في بعض الدول يعتبر مخالفة مرورية، ويغرِّم مرتكبه.


 الاختصار في الكلمات

 الرسائل النصية يجب أن تكون شديدة الاختصار ووافية المعنى

عند إرسال الرسائل النصّية، يجب الحرص على أن تكون شديدة الاختصار ووافية المعنى؛ ويُفضَّل بالمُقابل اللجوء إلى الاتصال الهاتفي إذا لم تتمكَّني من اختصار ما تودين قوله.


التجاوب

من الضروري الإجابة عن الرسائل خلال عشرين دقيقة، حتَّى لا ينفد صبر المرسل

تعدُّ الرسائل النصيَّة مصدر قلق وإزعاج للبعض؛ حيث أنَّ المرسل قد يواجه قلق انتظار الرد، في المقابل قد يواجه المرسل إليه ضغطاً في الرد. لذا، يجب الإجابة عن الرسائل خلال عشرين دقيقة، حتَّى لا ينفد صبر المرسل.


عدم التجاهل

عندما تصلك رسالة خاطئة من شخص غريب، لا تتجاهليها

عندما تصلك رسالة خاطئة من شخص غريب، لا تتجاهليها، عاودي الرد بأن الشخص ليس هو المطلوب؛ فإن لم تقومي بالرد على الشخص بأنَّ الرقم غير صحيح، سيستمر بانتظار الرد منك، ولن يتدارك الموقف ويبحث عن الرقم الصحيح الخاص بالشخص المراد.


 تجنبي نقل الأخبار السيئة

الأخبار الحزينة والسيئة لا يجب نقلها بالوسائل الكتابية

لا تنقلي الأخبار الحزينة والسيِّئة كتابة، وعندما يكون الأمر ضروريًّا وطارئًا، اعتمدي في نقلها على المكالمات الهاتفية أو المقابلات الشخصيَّة؛ حتَّى تتأكدي من إيصال الموضوع بالطريقة الصحيحة، من دون إحداث أيَّة عوارض أو صدمات.


اختتام المحادثة

عند الانتهاء من مراسلة الشخص، يجب اختتام المحادثة بشكل لبق

عند الانتهاء من مراسلة شخص ما، اختتمي المحادثة بشكل لبق ولائق، كالشكر على الوقت الممنوح لك، أو كتابة عبارات الإنهاء مثل: «مع السلامة» أو «إلى اللقاء»؛ فاختفاؤك من المحادثة بصمت يُعتبر من التصرُّفات المزعجة.

شاهدوا أيضاً:سيدتي ضد الاكتئاب أنا مكتئب ادعمني

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X