أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

كنز في خزانة.. قطعة «شطرنج» منسية سعرها بـ1.3 مليون دولار

فارس و4 حراس
قدر سعرها بـ 1.3 مليون دولار
قطعة الشطرنج النادرة
واحدة من مجموعة نادرة مكونة من 93 قطعة
منحوتة من العاج
اشتراها مالكها بـ5 جنيهات إسترلينية فقط

هذا كنز حقيقي دون أدنى شكّ، كنز لا يحتاج إلى حفر وتنقيب، ولا يحتاج إلى صيادي كنوز؛ فقد كان يكفي هذه العائلة الأسكتلندية في مدينة «إدنبرة»، أن تفتح إحدى خزائن المنزل لتعثر على هذا الكنز؛ حيث بدأت هذه القصة الحقيقية التي تعتبر أغرب من الخيال، عندما عثرت هذه العائلة على «قطعة شطرنج» كان قد اشتراها جدهم تاجر التحف، قبل ما يزيد عن الـ50 عاماً بمبلغ زهيد جداً؛ ليكتشفوا مؤخراً، أن ثمنها الآن يقارب المليون ونصف دولار.


ووفقاً لما نقله موقع «روسيا اليوم» عن صحيفة «ذي ميرور» البريطانية؛ فإن تاجر التحف القديمة الأسكتلندي «لويس واردر»، كان قد اشترى قطعة الشطرنج هذه قبل 55 عاماً، بملبغ 5 جنيهات إسترلينية؛ أي ما يعادل 6 دولارات فقط، واحتفظ بها في إحدى خزانات المنزل لديه طوال هذه العقود، ومؤخراً، اكتشفت عائلة «واردر»، أن هذه القطعة تعتبر أثرية ومهمة للغاية؛ إذ أن الخبراء بهذا المجال في دار «سوذبيس» للمزادات، قدروا ثمنها بـ 1.3 مليون دولار؛ مما سبب صدمة «سعيدة» للعائلة.


وبحسب ما صرّح به «ألكساندر قادر»، أحد الخبراء في دار المزادات الأسكتلندية، أن قطعة الشطرنج هذه، تعتبر تحفة تاريخية فريدة تعود إلى جزيرة «لويس» في «هيبريدس» بأسكتلندا في عام 1831، وهي تعتبر من أندر المجموعات الهامة لمحبي الثقافة الأوروبية، وقال «قادر» أيضاً: «على الرغم من أن القطعة التي تُمثل محارباً في لعبة الشطرنج، كانت مكسورة قليلاً، وفقدت إحدى عينيها، إلا أن هذا الأمر لم يفقدها قيمتها؛ بل على العكس؛ فقد أضاف عليها هالة وأهمية خاصة».


ومن جانبه، أشار حفيد تاجر التحف «لويس واردر»، والذي يمتلك هذه القطعة حالياً بعد وفاة جده، أن الأخير كان يمتلك متجراً خاصاً به في مدينة «إدنبرة»، وأنه كان قد اشترى قطعة الشطرنج التاريخية المنحوتة من العاج خلال العام 1964، إلا أن العائلة لم تكتشفها سوى خلال الفترات الماضية؛ لأنها كانت مدرجة في دفتر حساباته تحت مسمى آخر؛ لذلك لم يكن يعلم أنه أصبح مالكاً لتحفة أثرية نادرة، وأكد حفيد «واردر»، أن العائلة احتفظت بهذه القطعة الأثرية بعد وفاة جدهم، لأكثر من 50 عاماً.


أما دار «سوذبيس» للمزادات؛ فقد أوضحت أن هذه القطعة تعود إلى مجموعة مكونة من 93 شخصية متنوعة من الأحجار القيمة والتاريخية، وأنها كانت قد نُحتت خلال أواخر القرن الـ12 في النرويج، وفي الوقت الحاضر، يُعرض منها 82 قطعة أخرى في المعرض البريطاني في العاصمة لندن، بالإضافة إلى 11 قطعة في المتحف الوطني في أسكتلندا.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X