أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

أم تفضح موقع على الإنترنت شجع ابنتها على الانتحار

الضحية
شون شاتو
الضحية

قامت أم بفضح موقع شرير على الإنترنت أقنع ابنتها بالانتحار.

وبحسب موقع «ميرور» عثرت «جاكي بيبر» على جثة ابنتها «شون شاتو» البالغة من العمر 25 عامًا ملقاة على الأرض في غرفة نومها في بنسلفانيا بالولايات المتحدة الأميركية في 22 مايو.

كانت «شون» تعاني من الاكتئاب والقلق، وقتلت نفسها باستخدام وصفة عثرت عليها في منتدى على شبكة الإنترنت، حيث تم اطلاعها على برنامج الانتحار الذي استمر ثلاثة أيام من قِبل أعضاء آخرين في الموقع.
وقالت «جاكي» الأم: «لم يكتب لها أي شخص أن هناك طريقة أخرى لحل مشاكلها والخروج من أزمتها سوى الانتحار

وقال زوج والدتها «تشيب بيبر»: «كانت لديها مشاكل وكنا نعمل عليه، لكن هذا الموقع لم يعطنا فرصة لحل مشاكلها، لم يخبرها أحد في المنتدى بالسعي للحصول على المساعدة، ولم يوجد سوى شخص واحد قال لها «إن الانتحار رحلة آمنة وآمل أن تجدي السلام فيه»، وعندما كتبت أنها غفوت وأخطأت في إحدى الخطوات أخبرها عضو آخر ألا تقلق.

يريد والدا «شون» الآن رفع دعوى حول وجود مواقع انتحارية «شريرة» لتحقيق العدالة لفتاتهم، ويطالبوا كل الآباء والأمهات بتوخي الحذر من المواقع التي يتردد عليها أبناؤهم والتحقق منها، والتعامل مع مشاكل أبنائهم بأنفسهم حتى لا يكونوا فريسة لغيرهم، يوجهونهم كما يشاءون.

أما بالنسبة لرئيس المنتدى الذي زارته «شون» فقد قدم تعازيه إلى والدة «شون» واطلع على منشوراتها وقال إن الموقع كان مؤيدًا للاختيار وليس مؤيدًا للانتحار.

وفى منشور عن الحادث، حث رئيس المنتدى مستخدميه على طلب المساعدة إذا شعروا بالرغبة في الانتحار، رغم أنهم حذروا من أن هذا قد يؤدي إلى تقسيمهم.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X