أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

دراسة جديدة.. تكشف كيفية الوقاية من البدانة منذ الحمل!

سمنة الأطفال
امرأة حامل

للتمارين الرياضية أثناء الحمل العديد من الفوائد؛ فهي تزيد من تماسك وقوة عضلات وقدرة الحامل على التحمل، وكذلك تساعد في الحفاظ على رشاقة المرأة الحامل، وقد أظهرت دراسة حديثة فائدة جديدة لممارسة الحامل للرياضة، تعرفوا عليها في السطور التالية.


وفي التفاصيل، فقد كشف بحث طبي جديد أجراه علماء من جامعة واشنطن الأميركية، أن الأمهات يمكن أن يحمين أنفسهن وأطفالهن من السمنة قبل ولادتهن، وذلك بممارسة الرياضة أثناء الحمل.


ويعتبر البحث الحديث، أول دراسة تشجع النساء الحوامل على ممارسة الرياضة رغم نحافتهن.


وتوصلت نتائج الدراسة الجديدة، إلى أن ممارسة الرياضة والحفاظ على اللياقة البدنية يساعد على تعزيز صحة الطفل بعد ولادته.


وللتوصل إلى هذه النتائج قام الباحثون باختبار النظرية على الفئران، واكتشفوا أن أم الفأر التي مارست الرياضة أو تحركت على نحو منتظم أثناء الحمل، كان مولودها أقل عرضة للإصابة بالسمنة، بحسب وكالات.


وقال جون سيوك سون، مؤلف الدراسة، تشير بياناتنا إلى أن قلة التدريب عند النساء الأصحاء أثناء الحمل يمكن أن تعرض أطفالهن للسمنة، وتابع، "نقصد بالرياضة ممارسة تمرينات وتدريبات رياضية لمدة ساعة يومياً".


ويعاني أكثر من ثلث البالغين في مختلف دول العالم من السمنة المفرطة، كما أن هذا المرض يصيب نسبة كبيرة من الأطفال.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X