أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

رفض الإنجاب من زوجته الثانية فانتحرت شنقًا

انتحار
انتحار
الزوجة الثانية

انتحرت ربة منزل شنقًا داخل منزلها في محافظة القليوبية، إثر إصابتها بحالة اكتئاب، بسبب رفض زوجها الإنجاب منها، لأنها الزوجة الثانية، وأن لديه أسرة وزوجة أخرى، وفوجئ زوجها عقب عودته من العمل بالعثور عليها جثة هامدة داخل منزلها.
أسرع الزوج بإبلاغ رئيس مباحث الخصوص بالعثور على جثة زوجته الثانية، وتبين أن المتوفاة تدعى «سامية» 38 عامًا، أقدمت على الانتحار شنقًا لرغبتها في الإنجاب ورفض زوجها، بحجة أنها الزوجة الثانية، وأن لديه أسرة وزوجة أخرى في محافظة الغربية.


وأفادت التحريات أن المتوفاة كانت متزوجة من قبل، ولديها طفل 10 سنوات يعيش مع والده، وأنها تزوجت زوجها الحالي «علي» 46 سنة، الذي كان يقضي وقته بين الإقامة معها والإقامة مع زوجته الأخرى، وأنها طلبت منه الإنجاب ولكنه رفض بشدة، فاستغلت غيابه عند زوجته الأخرى، وقامت بشنق نفسها في سقف حجرة النوم بمسكنها، وتم التحفظ على الجثة.


وأمرت النيابة بندب الطب الشرعي لمناظرة الجثة؛لمعرفة سبب الوفاة وموافاة النيابة بنتائج تقرير الصفة التشريحية، وطلبت النيابة تحريات المباحث حول الواقعة التي أكدت على أن الوفاة ناتجة عن انتحار وليس فيها شبهة جنائية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X