أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

فحصها لعينيها ينقذها من موت محقق

فحصها لعينيها ينقذها من موت محقق
فحصها لعينيها ينقذها من موت محقق
اثار العملية في راسها
فحصها لعينيها ينقذها من موت محقق

بعد معاناة من الصداع النصفي طيلة سنوات ، اصيبت سيدة بريطانية بصدمة كبيرة، بعدما تبينت أن سبب صداعها المستمر ، ناجم عن ورم استولى على ثلث رأسها، وكاد يودي بحياتها.

وكانت مليلي باكلي، 44 عاماً، وهي عضو مجلس مدينة من فلينتشير، بشمال شرق ويلز،تشعر بصداع نصفي بشكل مستمر، الأمر الذي دفعها لزيارة طبيب العيون لإجراء اختبار روتيني على عينها.

وتبيّن للطبيب أن هناك سبباً شريراً، وراء الصداع النصفي الذي تعاني منه مليلي، حيث أظهر الفحص أنها تعاني من ورم في الدماغ، استولى على ثلث رأسها، وأنها محظوظة لأنها على قيد الحياة.

بالصور.. تتنبأ بمرضها بالسرطان قبل اكتشاف إصابتها بعام

وقالت مليلي لصحيفة “ديلي بوست” أن الطبيب أخبرها بأن الورم نما في رأسها، على مدى 10 سنوات، فاضطرت للخضوع لعملية جراحية، موضحة أنه بعد تلك الجراحة، أصبحت حساسة بصورة أكبر، وتبكي بشكل متصل، كما عانت من فقدان الذاكرة على المدى القصير.

وليست هذه المرة الأولى، التي ينقذ فيها فحص العين الروتيني حياة شخص ما، حيث سبق وأنقذ حياة طفلة، تبلغ من العمر 7 سنوات من الموت، حيث كشف طبيب العيون، عن نمو ورم في دماغها، جعلها عاجزة عن المشي أو تناول الطعام بشكل صحيح.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X