أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

6 يناير أكثر يوم تحدث فيه الوفيات.. والخبراء يكشفون السبب!

الشهر الأول من العام وخاصة اليوم السادس منه هو الأكثر شيوعاً للوفيات

يعتبر يوم 6 يناير هو أكثر يوم من السنة تحدث فيه الوفيات، وذلك وفقاً لما كشفت عنه دراسة بريطانية حديثة أجريت مؤخراً.
وأظهرت الدراسة التي أجراها موقع "بيوند"، وهو موقع مختص بمساعدة مستخدميه بالعثور على مزودي خدمات دفن الأموات، أو كتابة وصية، أو ترتيب مراسم الجنازات، أن الشهر الأول من العام، وخاصة اليوم السادس منه، هو الوقت الأكثر شيوعاً للوفيات، فمنذ عام 2005، توفي عدد أكبر من الأشخاص في بريطانيا في 6 يناير أكثر من أي يوم آخر من السنة.
وكان هناك ما معدله 1732 حالة وفاة في السادس من يناير، أي ما يزيد بنحو 25% عن معدل باقي أيام السنة، بحسب وكالات.
وبينت الدراسة أيضاً، أن الأيام العشرة التي تشهد أكثر عدد من الوفيات تحدث أيضاً في أول أسبوعين أو آخر أسبوع من العام، واثنان منها في آواخر ديسمبر، والأيام الثمانية الباقية في أوائل يناير.
كما أظهرت الدراسة، أن اليومين على جانبي السادس من يناير وهما 5 و7 يناير لديهما معدلات عالية للوفيات، حيث سجلت حالات أقل بـ 3 وفيات فقط في هذين اليومين بالمقارنة مع السادس من الشهر.
ويعتقد الخبراء، أن السبب وراء ذلك يعود إلى برودة الطقس، حيث عادة ما يكون يناير أكثر أشهر السنة برودة.
وعلى النقيض، وجدت الدراسة أن يوم 30 يوليو شهد أقل عدد من الوفيات، حيث انخفض معدل الوفيات إلى 1208، أي أقل بنحو 13% من المعدل السنوي الإجمالي.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X