أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

بعد خسوف القمر.. العالم بانتظار كسوف الشمس

بعد خسوف القمر

بعد أن شهد العالم ظاهرة «القمر الدموي» التي سجلت أطول خسوف كلي للقمر في هذا القرن، حيث استمر 103 دقيقة في يوم الجمعة بتاريخ 27 يوليو 2018 الموافق 14 من ذي القعدة 1439، العالم على موعد مع ظاهرة كونية أخرى وهي كسوف الشمس.
حيث أوضح خبير الفلك الفيزيائي ملهم هندي لـ«سيدتي» أن شهر ذي القعدة بانتظار كسوف شمس جزئي عند ولادة هلال ذي الحجة بيوم السبت الموافق 29 من ذي القعدة.
مؤكداً أنه لا يمكن مشاهدة هذا الكسوف من الدول العربية، ولكن يمكن مشاهدته من شمال آسيا وشمال أوربا والقطب الشمالي وآيسلاندا وألاسكا.
يُشار إلى أن شهر ذي القعدة الحالي شهد سلسلة أحداث فلكية، كانت بدايتها كسوفاً جزئياً للشمس والذي كان عند ولادة هلال ذي القعدة بيوم الجمعة الموافق 29 شوال 1439، يليه خسوف القمر الذي حدث يوم الجمعة الموافق 14 من ذي القعدة وسيشهد في آخر ذي القعدة آخر الظواهر فيه وهي كسوف الشمس.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X